انزكان: بداية رمضان على وقع الفوضى وإغلاق الممرات من طرف شباب متهور

موند بريس / محمد أيت المودن

اوقفت المصالح الامنية لانزكان ضواحي مدينة أكادير ، مجموعة من الشباب المتهور والقاصرين ، خاصة بمنطقة تراست بانزكان وباحياء مختلفة من الدشيرة الجهادية بسبب اثارتهم للفوضى والشغب وخرقهم لحالة الطوارئ الصحية، حيث عمد مجموعة من المتهورين بتراست الى اشعال النيران بالاطارات المطاطية وإلحاق عدد منهم خسائر بممتلكات الغير. خصوصا أن إضرام النار في الإطارات كان على مقربة من أحياء سكينة ، ما تسبب في حالة من الذعر لدى المواطنين.

كما دخلوا في فر وكر مع السلطات الامنية بمجموعة من الأزقة . وقد استدعى الأمر بتراست إلى تدخل مصالح الوقاية المدنية للسيطرة على الحرائق التي قام الشباب المتهور باشعالها في الاطارات المطاطية . في مشاهد كأننا بأزقة غزة المحتلة.

تهور الشباب بانزكان والنواحي، جاء كرد فعل على فرض منع التجوال الليلي بسبب التدابير الاحترازية المفروضة . كما أن هذا التهور تتحمل فيه الأسر نصيبها الأكبر. وهي التي سمحت لأبنائها القاصرين ضدا على القانون بالتواجد بالشارع العام.

و أكدت مصادر جريدة “موند بريس”  أن عدد الموقوفين تجاوز الستين فردا ينتظر احالتهم على النيابة العامة المختصة.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


32 + = 36