انتحار جديد يسائل الوضعية النفسية للمغاربة

موند بريس / محمد أيت المودن

اهتزت ساكنة حي “بويزارزارا ” بالناظور على حادثة انتحار فتاة عشرينية مساء اليوم الثلاثاء ، بعدما ألقت بنفسها من الطابق الأول لمنزلها الكائن بالحي المذكور.

وقالت مصادر محلية أن المعاناة النفسية التي كانت تمر بها الفتاة دفعتها إلى وضع حد لحياتها، حيث ألقت نفسها ليرتطم رأسها برصيف المنزل، ليتم نقلها على وجه السرعة إلى المستشفى الاقليمي بالناظور، حيث فارقت الحياة هناك.

وحلت مصالح الشرطة و السلطات الترابية التابعة للمنطقة حيث فتحت تحقيقا في الواقعة التي خلفت حزنا عميقا في صفوف أفراد أسرتها وأبناء حيها.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


84 + = 85