المنتخب المغربي يسحق افريقيا الوسطى برباعية

موند بريس / محمد أيت المودن

أنهى المنتخب المغربي مباراة الجولة الثالثة من تصفيات كأس أمم إفريقيا 2021، بالفوز على ضيفه منتخب إفريقيا الوسطى (4 – 1)، ليتصدر أسود الأطلس المجموعة الإفريقية الخامسة برصيد 7 نقاط من فوزين وتعادل، أمام كل من موريتانيا وإفريقيا الوسطى وبوروندي.

وأسس وحيد خاليلودزيتش فريقه خلال هذه المباراة على تشكيلة متجانسة مكونة من ياسين بونو في حراسة المرمى، ونصير مزراوي، غانم سايس، زهير فضال وسامي مايي في الدفاع. وسفيان أمرابط، عادل تاعرابت، أيمن برقوق وحكيم زياش في الوسط. وفي الهجوم أشرف حكيمي ويوسف العرابي، مع ملاحظة مهمة وهي أن لاعبي المنتخب المغربي على مسستوى خطي الوسط والهجوم التزموا بتغيير تموضعاتهم باستمرار وفق النهج التكتيتي الذي رسمه المدرب وهو ما أربك الخصم الذي وجد صعوبة بالغة في الحد من تحركات الأسود.

وتميزت المباراة بالسيطرة الكبيرة التي فرضها الأسود أمام إفريقيا الوسطى واستحواذهم شبه المطلق على مجريات اللعب، وهو ما أجبر الفريق الضيف على نصب “المتاريس” في وسط الميدان وفي خط الدفاع لغلق كل الممرات عن طريق الكثافة البشرية.

وعرف الأسود كيف يقتحمون هذه الدفاعات وكيف يفتحون هذه الممرات رغم اليقظة الدفاعية من لاعبي إفريقيا الوسطى، وذلك عن طريق الضغط المتقدم والبناء المحكم والتمرير السريع والتموضع الصحيح للاعبين باستمرار، وكان أول تهديد حقيقي من الأسود في الدقيقة 2 بتسديدة قوية زم حكيم زياش، لكن الكرة مرت محادية للمرمى.

ورغم أن رد الفعل جاء سريعا من منتخب إفريقيا الوسطى 4 دقائق بعد ذلك عن طريق لويس مافوتا الذي استغل هجوما مرتدا سريعا تدخل على إثره ياسين بونو بنجاح.. إلى أن الأسود واصلوا سيطرتهم وتمكنوا من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 10 عن طريق أشرف حكيمي بعد تمريرة دقيقة من زياش.

الإستحواذ المغربي على مجريات اللعب دفع بـ”الأسود” للبحث عن مزيد من الأهداف عن طريق الضغط والإندفاع بأكثرية عددية، وهو ما استغله منتخب افريقيا الوسطى في الدقيقة 24 ليسجل هدف التعادل عن طريق لويس مافوتا الذي استغل غياب التغطية الدفاعية في دفاع المنتخب المغربي مع الخروج الخاطئ للحارس ياسين بونو.

هدف التعادل حفز أسود الأطلس للهجوم أكثر والبحث عن هدف ثان، وهو ما تمكنوا منه في الدقيقة 29 عندما قادوا هجوما قويا تم على إثره إسقاط يوسف العرابي داخل مربع العمليات ليعلن حكم المباراة المالي تراوري عن ضربة جزاء لصالح المنتخب المغربي ترجمها حكيم زياش إلى الهدف الثاني.

4 دقائق كان كافية ليسجل الأسود الهدف الثالث، ويتأكد الإصرار المغربي عن البحث عن الفوز بأكبر حصة ممكنة من الأهداف، وقد كان صاحب الهدف هو زياش مرة أخرى الذي سدد بيسراه كرة أرضية قوية من الجهة اليمنى خدع على إثرها الحارس واستقرت الكرة في المرمى (د.33).

انتهاء الشوط الأول مغربيا بنتيجة 3 – 1، كان محفزا لـ”الأسود” للبحث عن مزيد من الأهداف خلال الشوط الثاني، خصوصا أن منتخب إفريقيا الوسطى لا يؤتمن “شره”، وقد يحقق مفاجأة في أي وقت مثلما فعل خلال الشوط الأول عندما سجل هدف التعادل. لذلك جاء إصرار الأسود عن البحث عن أهداف أخرى من جانب الأمان.. وقد أكد منتخب إفريقيا الوسطى فعلا خلال بداية الشوط الثاني أنه من الصعب عدم المبالاة بما يستطيع أن يفعله، وأنه يمتلك قدرة كبيرة على المباغتة وعلى التهديد بكل قوة وحزم.

الإصرار المغربي على تسجيل هدف رابع أثمر النتيجة المتوخاة في الدقيقة 63 عبر اللاعب البديل زكريا أبوخلال الذي دخل المباراة في الدقيقة 59 بدل أشرف حكيمي المصاب، وقد جاء الهدف من تمريرة دقيقة لبرقوق عبر هجمة قوية هندسها صاحب “اليسرى الذهبية” حكيم زياش.

التقدم الكبير في النتيجة دفع بالمدرب خاليلودزيتش إلى إراحة بعض اللاعبين فأدخل أشرف بنشرقي بدل يوسف العرابي وأمين حارث بدل حكيم زياش في الدقيقة 72.. مع رغبة أكيدة من اللاعبين في الحفاظ على تقدمهم في النتيجة، واستمرارهم في الإستحواذ والهيمنة، مع البحث عن مزيد من الأهداف. وفي نفس الإطار ورغبة في إراحة مزيد من اللاعبين أكمل المدرب وحيد الباقي من التغييرات القانونية في الدقيقة 85 فأدخل فيصل فجر بدل عادل تاعرابت وعصام شباك بدل نصير مزراوي.. طبعا مع الإرتداد إلى الخلف بعض الشيء وإغلاق كل المنافذ في خطي الوسط والدفاع للحفاظ على التقدم في النتيجة وعدم تلقي أي هدف آخر.

ومع ذلك استمر المنتخب المغربي في ترصد كل سعي وكل فرصة لممارسة حقه في الضغط بحثا عن هدف خامس الذي لم يتحقق، مع الإشارة إلى أن بونو أنقذ مرماه من هدف محقق في الدقيقة 90 بعدما انفرد به المهاجم لويس مافوتا، قبل أن ينتهي اللقاء بانتصار الأسود بـ4 – 1.

فوز مستحق للمنتخب المغربي الذي تصدر مجموعته بعد الجولة الثالثة، في انتظار أن يخوض مباراة الجولة الرابعة أمام نفس المنتخب إفريقيا الوسطى بدوالا بالكامرون يوم الثلاثاء القادم.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


44 + = 50