المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة يقاطع حصة التعيينات النهائية لأطر الممرضين وتقنيي الصحة

موند بريس / محمد أيت المودن

توصل المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة المنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل بجهة سوس ماسة بالعديد من الشكاوى والتظلمات من الشغيلة الصحية ، وذلك بعد اعلان المديرية الجهوية للصحة بسوس ماسة عن لائحة المناصب المخصصة لتعيينات الممرضين وتقنيي الصحة دورتي 06 دجنبر 2020 و11 أبريل 2021 ، وبعد تمحيصنا في اللوائح المعلن عنها، تبين لنا جليا وجود تجاوزات واختلالات في توزيع المناصب على الصعيد الجهوي مما يطرح أ كثر من سؤال حول تكريس مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص بين جميع الأطر الصحية.

إن النهج الذي تسير فيه الإدارة الصحية الجهوية، وفي غياب مقاربة واضحة من أ جل اشراك الفرقاء الاجتماعيين في الاعداد لمخططات تدبير الموارد البشرية على الصعيد الجهوي، والسلوكيات الأحادية للمسؤول الجهوي في تدبير العديد من الملفات المتعلقة بالشغيلة الصحية، يحيلنا الى التساؤل حول جدوى الدعوة . الموجهة لاطارنا النقابي.

وبناء على ما سبق ، يعلن المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة المنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل بجهة سوس ماسة، مقاطعته حصة التعيينات النهائية لأطر الممرضين وتقنيي الصحة المشتركين بين الوزارات المقرر اجراؤها بتاريخ  14 أكتوبر 2021.

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 49 = 51