المكتبة الوطنية للمملكة المغربية تقرر تقديم خدماتها للمرتفقين عن بعد

موند بريس :

أعلنت المكتبة الوطنية للمملكة المغربية أنها قررت تقديم مجموعة من خدماتها عن بعد، وذلك مواكبة منها للتدابير الاحترازية المتخذة على المستوى الوطني للحد من انتشار وباء كورونا المستجد، وحرصا منها على استمرارية المرفق العمومي في تقديم خدماته للمرتفقين.
وأوضحت المكتبة، في بلاغ لها، أن الأمر يتعلق بتوفير الخدمات الإدارية المقدمة للمرتفقين على الخط، وخدمات الإيداع القانوني، وخدمات تسجيل المنخرطين، والمساعدة في الحصول على الوثائق المرقمنة (المخطوطات، المجلات والكتب…).
كما قررت المكتبة الوطنية للمملكة المغربية اعتماد نظام ” العمل عن بعد ” بالنسبة للمستخدمين الذين لا تقتضي طبيعة عملهم ضرورة حضورهم إلى مقر العمل، وذلك ابتداء من اليوم الثلاثاء (17 مارس)، والاقتصار على استعمال تقنيات (أوديو/فيزيون كونفرونس) بالنسبة للاجتماعات الضرورية بين المسؤولين.
وخلص البلاغ إلى أن هذا الإجراء يأتي تماشيا مع القرارات والتوصيات التي تم الإعلان عنها من طرف وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


84 − 78 =