المحكمة تصدر حكمها في مغتصب طفل طنجة مقابل 5 دراهم

موند بريس / محمد أيت المودن

أسدلت المحكمة الاستئنافية بطنجة، مساء يوم أمس الثلاثاء، الستار على القضية التي هزت الرأي العام بطنجة أواخر الشهر الماضي، والمتعلقة بمحاكمة خمسيني بتهمة اغتصاب طفل قاصر مقابل 5 دراهم.

وقضت غرفة الجنايات الأولى باستئنافية طنجة، بالسجن 12 سنة نافذة، في حق المتهم، بعد متابعته رسميا بتهمة التغرير بطفل قاصر وهتك عرضه بالعنف.

وكانت مدينة طنجة اهتزت مساء الاثنين 28 شتنبر 2020، على وقع ضبط الخمسيني من طرف مواطنين، وهو يهم باغتصاب طفل ذي 6 سنوات في أرض خلاء بحي الشرف، حيث تم الاتصال بدورية للقوات العمومية، ليتمكنوا من اعتقاله بعين المكان.

واعترف المتهم أمام هيئة المحكمة، باقترافه جرم الاغتصاب مرتين في حق الطفل الضحية، بعد استدراجه  إلى مكان خلاء، مقابل 5 دراهم وممارسة  الجنس عليه بطريقة سطحية.

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


42 + = 46