المحجوبي أحرضان في ذمة الله

موند بريس/ عبدالله بناي

لبى نداء ربه صباح اليوم الأحد، بأحد المستشفيات الخاصة في حي “حسّان” بالعاصمة الرباط، المحجوبي أحرضان مؤسس حزب “الحركة الشعبية”، عن عمر يناهز 100 سنة، بعد معاناته مع المرض،
ومن المنتظر أن يوارى جثمان الفقيد غدا الاثنين بمسقط رأسه بولماس،
الفقيد من مؤسسي حزب الحركة الشعبية بعد استقلال المغرب، بمعية الراحل عبد الكريم الخطيب. كما تقلد الفقيد وظائف حكومية عديدة، حيث عين واليا على مدينة الرباط بعد الاستقلال
وكان مسار الراحل السياسي حافلا في مجالات شتى كشاعر وفنان وسياسي وكمقاوم  سواء في فترة الحماية الفرنسية أو بعد مرحلة الاستقلال.

رحم الله الفقيد برحمته الواسعة وانا لله وانا اليه راجعون .

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


83 + = 92