المحامون يقررون مواصلة التصعيد ضد فرض جواز التلقيح بالمحاكم

موند بريس / محمد أيت المودن

قرر محامو المغرب مواصلة احتجاجاتهم ضد إلزامية جواز التلقيح للولوج إلى المحاكم.

و ذكر بلاغ جديد لجمعية هيئات المحامين بالمغرب صدر عقب الإجتماع الاستثنائي الذي عقدته مساء يوم أمس السبت بالرباط، على التشبث بمواقفها الرافضة لما وصفته بتقييد ولوج المحامين إلى المحاكم والمشروط بوجوب الإدلاء بالجواز الصحي.

وشدد مكتب الجمعية عن إدانته “لمنع عدد النقباء وأعضاء وأعضاء مجالس الهيئات من الدخول إلى مقراتهم الموجودة داخل المحاكم”، معتبرا ذلك “عدوان سافرا وتعديا صريحا على استقلالية المهنة، وتعطيلا لمرفق حيوي”.

هذا، ودعا المحامون في ذات البلاغ، جميع الشركاء في منظومة العدالة إلى حوار جدي وهادف، دون شروط مسبقة، لتجاوز هذه الأزمة غير المسبوقة، كما دعوا إلى فتح قنوات التواصل مع كل الجهات المعنية بالموضوع لتوضيح مواقفهم والدفاع عنها.

إلى ذلك ، عبر مكتب جمعية المحامين، عن رفضه لما أطلق عليه المساس بمبدأ الأمن القاضي للمواطنين وبشروط المحاكمة العادلة من خلال البث وحجز القضايا للحكم وبشكل غير مسبوق في غياب الأطراف ودفاعهم.
محامو المغرب دعوا إلى ضرورة فتح المحاكم أمام المحامين والمرتفقين دون قيود، ورفع جميع ما وصفه بمظاهر التطويق الأمني الإسثنائي.

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


33 + = 40