المحامون غاضبون …يقاطعون الجلسات ويشهرون شارة الرفض لإجبارية جواز التلقيح

موند بريس

امتنع المحامون، صباح اليوم الإثنين، عن ولوج عدد من محاكم المغرب ، احتجاجا على منع دخول القضاة والمحامين والموظفين والمواطنين غير المتوفرين على جواز التلقيح، للمحاكم.

ويأتي هذا الموقف، بشأن إجبارية الإدلاء بجواز التلقيح، حيز التنفيذ، وهو ما يعتبره أصحاب “البذلة السوداء”، بانه يمس استقلاليتهم.

ووجد المحامون لدى محاولتهم الولوج إلى مقر المحكمات في مواجهة عناصر من الأمن طالبوهم بالإدلاء بجواز التلقيح، تنفيذا للدورية المشتركة بين الوزارة الوصية على قطاع العدل والنيابة العامة.

واحتشد عشرات المحامين، صباح الاثنين، أمام مقر عدد من المحاكم المغربية رافضين إلزامية الإدلاء بجواز التلقيح كشرط للولوج إلى فضاء المحاكم، بموجب قرار تم اتخاذه من طرف وزارة العدل والنيابة العامة.

حيث ان المحامون وقرروا، مقاطعة الجلسات، طيلة يومه الإثنين، احتجاجا على القرار المشترك الصادر عن وزير العدل، والرئيس المنتدب لدى المجلس الأعلى للسلطة القضائية، ورئيس النيابة العامة، القاضي بمنع دخول القضاة والمحامين والموظفين والمواطنين غير المتوفرين على جواز التلقيح، والذي دخل حيز التنفيذ اليوم الإثنين.
ويرفض المحامون مضامين القرار الثلاثي، حيث أكدوا أنهم غير معنيين بالمرة بمضامين الدورية المشتركة المذكورة، “لعدم صدورها عن المؤسسات المهنية القانونية المنتخبة من طرفهم، ورفضا منهم لأي وصاية من أي جهة كانت”، داعية المحاميات والمحامين إلى تمسكهم باستقلالهم عن كافة السلط.

وشدد المحامون على أنه “لا يجوز أن توجه لهم أوامر أو توجيهات، أو تفرض عليهم قيود تحد أو تنقص أو تعرقل أداءهم لمهامهم باستقلال، أو تحول دون قيامهم بواجب الدفاع المقدس لفائدة موكليهم، وتأمين الولوج المستنير للعدالة، وكفالة حقوق الدفاع أمام المحاكم للمتقاضين كما هو منصوص عليه في الفصل 120 من الدستور”.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


3 + 3 =