بلاغ اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان ببني ملال خنيفرة.

موند بريس / محمد الكايسي

بلاغ صحفي قبلي

تُنظم اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خنيفرة والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالجهة، يوم الخميس 2 يونيو 2022، بدار الثقافة ببني ملال، المنتدى الجهوي الأول لأندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان وأندية التسامح والتعايش في التنوع.

ويندرج تنظيم هذا المنتدى في إطار تنفيذ مقتضيات اتفاقية الشراكة التي تجمع بين المؤسستين، والتي كان من ثمارها إعداد برنامج سنوي لتعزيز ثقافة حقوق الإنسان بالمؤسسات التعليمية، والنهوض بها فكرا وممارسة، وإرساء قيم التسامح واحترام الاختلاف ونبذ العنف، وذلك عبر دعم ومواكبة أندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان، وأندية التسامح والتعايش في التنوع بالمؤسسات التعليمية بالجهة.

وقد اسْتُهل هذا البرنامج بدورتين تكوينيتين استفاد منهما 48 أستاذا وأستاذة من منسقي ومنسقات أندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان، وأندية التسامح والتعايش في التنوع، في موضوعي الحماية من جميع أشكال العنف ضد الأطفال من جهة، والتعايش في التنوع من جهة أخرى، كما تم تكوين الأستاذات والأساتذة المشاركين في نفس الدورتين على إنتاج الدعامات الفنية الكفيلة بمعالجة المواضيع المتعلقة بمجالات حقوق الإنسان.

بعد ذلك، عمل منسقو ومنسقات الأندية في 33 مؤسسة تعليمية من الأقاليم الخمسة للجهة على نقل المكتسبات المعرفية والفنية للدورتين إلى التلميذات والتلاميذ أعضاء أندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان، وأندية التسامح والتعايش في التنوع، وتأطيرهم للتعبير باستثمار مختلف التعابير الفنية (الصورة، والفيديو، والمسرح، والرسم…) عن مواقفَ اجتماعية تناهض العنف ضد الأطفال بمختلف أشكاله وتجلياته، وسلوكاتٍ تجسد مبادئ المواطنة والتسامح والعيش المشترك.

وقد بلغ عدد الدعامات الفنية التي تم إنجازها من طرف تلميذات وتلاميذ الأندية المشاركة 83 دعامة فنية مختلفة ومتنوعة.

وسيتم خلال المنتدى الجهوي الأول عرض الأعمال الفنية المنتقاة، وتنظيم معرض لصور ورسومات الأندية، وعزف مقاطع فنية من طرف تلاميذ مؤسسة التفتح الفني والأدبي ببني ملال، وعرض كبسولة تعريفية بإنتاجات الأندية، وتتويج أحسن الإنتاجات مع تسليم شهادات تقديرية وكتب للأندية المشاركة.

 

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


40 + = 41