الكلاب الضالة تغزو شوارع وأزقة مدينة القصر الكبير من جديد، وتهدد سلامة المواطنين

موند بريس

عادت كثرة الكلاب الضالة لتغزو شوارع وأزقة مدينة القصر الكبير من جديد، حيث أصبحت تتجول بكل حرية، مما تشكل خطرا على صحة وسلامة المواطنين في ظل الوضع الحالي الذي تشهده البلاد بسبب جائحة كورونا.

وإن تواجد هذه الكلاب  وسط شوارع المدينة  تتطلب تدخلا حازما طرف المصالح المعنية، مشيرين إلى أن الإستمرار في عدم الإهتمام بالموضوع يمكن أن يشكل أخطارا صحية على المواطنين، حيث يلاحظ وباستغراب كبير انتشار مهول لمجموعات كبيرة من الكلاب الضالة التي تهين سمعة هذه المدينة ، خصوصا بجوار المؤسسات والإدارات وبجانب الطريق وكذا بوسط المدينة ، والتي  أصبحت تؤرق مضجع المواطنين في كل  وقت وحين،  وتهاجم كل  من مر أمامها بطريقة تشكل خطرا كبيرا على السكان، خصوصا وأنها تتكاثر غالبا في البنايات المهجورة و تقتات على النفايات بالمطارح العشوائية .

ولهذا نناشد ونطالب كل السلطات المعنية عن هذه المدينة الغالية ان يهتموا بالموضوع وإيجاد حلا لهذه الظاهرة التي تتكاثر يوما بعد يوم، قبل أن تقع الكارثة.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


3 + 1 =