القوات المسلحة الملكية تضطر لاستعمال سلاحها قرب الجدار الدفاعي المغربي

موند بريس / محمد أيت المودن

تداول مجموعة من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بمخيمات تندوف نهار اليوم، خبرا مفاده مقتل أحد عناصر ميليشيات البوليساريو، فيما تم جرح مجموعة من أفراد الجبهة بالمنطقة العازلة.

 

و في ذات السياق، أكد “منتدى فورساتين”، المهتم  بقضايا و شؤون الصحراء، أن ضربة محكمة من قبل عناصر القوات المسلحة الملكية المغربية بالمنطقة العازلة أدت إلى إصابة مجموعة من مقاتلي “جبهة البوليساريو” و مقتل أحد العناصر التابعين لها، وذلك إثر رصد محاولتهم الاقتراب من الجدار الدفاعي المغربي.

 

و أكد “فورساتين” أن مخيمات تندوف تعيش على وقع الصدمة والحزن، بسبب خوف جل العائلات المحتجزة على مصير أبنائها الذين يرغمون على حمل السلاح دون خبرة أو تجربة قتالية من قبل .

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 88 = 95