الفيدرالية الاقليمية للصيد البحري بإقليم الجديدة تمنح الوسام الأزرق لسنة 2020 للسيد العيساوي مندوب الصيد البحري بالجديدة

موند بريس : محمد الصفى
اعترافا منها لما أسداه من خدمات لا يمكن نكرانها في قطاع الصيد البحري و خاصة قطاع الطحالب، أقدمت الفيدرالية الإقليمية للصيد البحري بإقليم الجديدة على منح الوسام الفخري الأزرق للسيد نور الدين العيساوي مندوب الصيد البحري بالجديدة، و قد جاء هذا التتويج بعد التصويت عليه بالاجماع من قبل المكتب التنفيذي للفيدرالية كشخصية للموسم 2020، حيث أنه و منذ حلوله بهذا الإقليم كان شغله الشاغل هو وقف الفوضى التي كانت تعم هذا اقطاع الصيد البحري خاصة قطاع الطحالب الذي يدر الملايين من الدراهم على بعض المهنيين بشكل فوضوي، دون أن تكون للدولة المغربية أي نصيب من عائدات الضرائب المستحقة لها، هذا بالاضافة إلى عمليات الاستنزاف التي كانت تستهدف الثروة البحرية لسواحل إقليم الجديدة من الطحالب البحرية، و التي تشكل بالمناسبة، نسبة ما يقرب من 80%من الثروة على الصعيد الوطني، على طول الساحل الممتد من منطقة سيدي رحال شمال الجديدة حتى حدود الوالدية جنوب اقليم الجديدة، إلى جانب حرصه على تفعيل كل مقتضيات المخطط الوطني لتهيئة المصيدة الخاص بالطحالب البحرية، كنظام الكوطا حيث أنه لا أحد أصبح بإمكانه، الجني خارج الموسم الصيفي كما أن المنتوج المحصل عليه أصبح بموجبه المهنيون ملزمون بتفريغ المنتوج، عبر نقاط التفريغ، التي حددتها المندوبية باقليم الجديدة، مع ضبط عملية القوارب و غيرها، دون أن ننسى حملاته على المخازن العشوائية و القوارب اللاقانونية، هذا وقد صرح السيد عبد الواحد المستعين رئيس الفيدرالية للموقع أن هذا التنويه و الاعتراف جاء نتيجة ما تم تحقيقه خلال المواسم الأخيرة في جني الطحالب و مدى الضبط الذي عرفته خاصة هذا الموسم في ظل جائحة كورونا و التي لم يسجل خلالها الموسم أي إصابة بعد الاجراءات الصارمة التي اتخدتها المندوبية بفضل مندوبها و موظفيها الذين تجندو بكل حزم و تفاني لدرجة أنهم لم يستفيدوا من عطلهم السنوية، في حين أكد رئيس اتحاد تعاونيات الصيد البحري و الطحالب المرسلي عبد الجبار على ما يحضى به السيد العيساوي من احترام من لدن كل مهنيي القطاع بالإقليم نتيجة العمل الجاد و التفاني الذي عرف به منذ حلوله على رأس المندوبية، فيما أشار السيد رشيد بنار المدير العام لفرع شركة سيتكزام إلى المجهودات التي يبذلها السيد العيساوي من أجل الرقي بهذا القطاع و تجاوز كل المشاكل التي كان يتخبط فيها و هو ما يتماشى مع الرؤية المولوية للملك محمد السادس و التي تتجلى في السياسات العمومية و الخطط التنموية الموجهة للقطاع وفق منظور تشاركي هادف، أما السيد نور الدين قيسوب المدير العام لشركة مزاكان فقد أشاد بما تم تحقيقه بالاقليم في عهد السيد العيساوي كمندوب يكن له الجميع الاحترام لنفسه الطويل و استماتته من أجل القضاء على كل أشكال الفوضى التي كانت سائدة في قطاع الطحالب رغم الحروب التي واجهها من طرف البعض منهم، كما أنه استطاع أن ينجح في تليين العلاقة بينه كمسؤول أول عن القطاع بالاقليم و بين مختلف أطياف الصيد البحري، و في سياق آخر أكد السيد نور الدين فليل المدير العام لشركة نجم تراديك على كون المندوب قد خلق جوا إيجابيا بين كل المتدخلين في منظومة الصيد البحري و قطاع الطحالب محليا و هو أمر يحسب له كما أنه مسبوق يستحق عليه التكريم و التنويه.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


3 + 5 =