الفرقة الولائية الجنائية لأمن الدارالبيضاء تستدعي المدير التجاري للمشروع السكني ” بساتين بوسكورة”

موند بريس/ عبدالله بناي

علمت الجريدة، ان الفرقة الولائية الجنائية بولاية أمن الدارالبيضاء، قد دخلت على الخط في ملف مايسمى بمشروع “بساتين بوسكورة” حيث تم الاستماع إلى المدير التجاري للمشروع، بعد عدة شكايات المتضررين من هذا المشروع السكني  يتهمون فيها بالتلاعب في تسليم الشقق، وانهم ضحايا النصب والاحتيال، بعدما فشلت السلطات الوصية في الوساطة بين الشركة وبين تنسيقية المتضررين، وذلك بعد تعنت إدارة المشروع على وضع جدولة زمنية محددة بتسليم الشقق الى أصحابها، والذين انتظروا شققهم منذ 2017.
والغريب في الأمر يضيف أحد المتضررين، ان الشركة طالبت المستفيدين بدفع مبالغ مالية إضافية وهمية الى مكتب البيع وليس في مكتب الموثق، ضاربين عرض الحائط معاناتهم الاجتماعية والاقتصادية في ظل هذه الجائحة.
وأضاف المتحدث، ان المستفيدين،  أغلقت في وجههم كل الأبواب لوضع حد لهذا المشكل الذي أصبح يؤرق حياتهم الاجتماعية، رغم الوقفات الاحتجاجية أمام مكتب البيع ،كما يحملون المسؤولية الكاملة للسلطات، وانهم سيواصلون احتجاجهم وفق الوسائل القانونية المشروعة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 78 = 86