الفاعل الجمعوي وليد بنسليمة كفاءة وطنية تشتغل بكل طموح خدمة للوطن.

موند بريس/عبدو

في إطار مواكبة لطاقم “موند بريس” لكل الأحداث محليا وإقليما ووطنيا سلطنا الضوء اليوم على شاب من شباب هذا الوطن الحبيب والذي يشتغل بكل أمانة واحترام في شق طريقه بخطى تابثة، ويطمح لرؤية وطنه في أفضل المستويات في جميع المجالات.


الشاب وليد بنسليمة إبن مدينة الرباط، شاب طموح، فاعل جمعوي بإمتياز، ورئيس جمعية سيدتي المغربية، للنهوض بالأوضاع الإجتماعية والإقتصادية للمرأة ومن المؤسسين الأوائل الذين وضعوا الحجر الأساس للجمعية بالمغرب، وصاحب مجموعة من المبادرات التطوعية والخيرية، الشاب نموذج لشاب يعمل في صمت فبعيدا عن أضواء الكاميرات يواصل بكل ثقة العمل كفاعل جمعوي مساهم في تنمية كل أبناء المغرب.


وإيمانا منا بأن الذين يخدمون مصلحة المواطن ويهتمون بانشغلاتهم من واجبنا كإعلام ان ننقل ما يقومون به لنقل الأخبار وكل التطورات بكل أمانة وسنواصل نقلها لغرض تنوير الرأي العام المحلي والوطني.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


1 + 7 =