الــبئـر الـجديـد// وفاة قيدوم الرياضيين تغمده الله بواسع رحمته

موند بريس/ عبدو

وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله و إنا إليه راجعون.. لله ما أعطى وله ما أخد وكل شيء عنده بأجل.
تلقينا ببالغ الحزن والأسى مساء يومه الإثنين 15 مارس الجاري، خبر وفاة المسمى قيد حياته القيدوم الرياضي السيد بوشعيب شكيري، والمعروف لذى الرياضيين بمدينة البئر الجديد ونادي الرياضي لكرة القدم وقدماء المدينة، الذي ظل وجها مخلصا لفريق شباب الصغار من زمان إلى يوم مماته بعد أن سقط في حبهم وهو شاب.


الشكيري كما يناديه الجميع، ظل وفيا لكل شباب المدينة في الضراء قبل السراء ولجميع اللاعبين الصغار الذين لعبوا معه، وأصبح وجها مألوفا لذى جميع المكونات، رافق جميع فرق مدينة البئر الجديد كبارا وصغارا وفي كل المراحل وشغل العديد من المهام، وبالرغم من تقدمه في السن فلا أحد كان يستطيع إقناعه بالخلود للراحة.
قد عرفت مسيرة الفقيد عدة محطات رياضية ضمن نادي الرياضي للمدينة الذي يعترف له بالجميل وبالتضحيات التي قدمها بدون مقابل وبالخصوص شباب المدينة.
الشكيري محبوب الجماهير واللاعبين وأعضاء المكاتب التي عمل معها والمتطوع في تنظيم دوريات فرق الأحياء والبطولات.. ابتسامته لا تفارقه، حبه وعشقه لكرة القدم اكتسبه محبة واحترام الجميع صغارا وكبارا.
إنها مجرد لمحة مختصرة عن مسار أحد جنود الخفاء في الحقل الرياضي بمدينة البئر الجديد، أفلا يستحق هذا الرجل منا لحظة وقوف وترحم واعتراف بعد كل هذه السنوات التي ظل فيها مخلصا لحب الرياضة شغوفا وخدوما لشباب البئر الجديد.
رحم الله الفقيد وأنزله فسيح الجنان مع الصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


5 + 4 =