الــبئـر الـجديـد// تزايد رهيب للبناء العشوائي وبدون رخصة من المسؤول؟

موند بريس/ عبدو

في الوقت الذي تقوم فيه الدولة بمجهودات جبارة لتقنين منح رخص البناء من خلال خلق الية لسلك المساطر القانونية اللازمة، لازالت تسجل عمليات البناء بدون رخصة فبعض احياء مدينة البئر الجديد، بل إن الوضع تفاقم مؤخرا بشكل كبير ولم يعد الكثير يسعى اصلا لطلب هذه الرخصة التي ستكلف طالبها مصاريف إضافية لصالح الجماعة أو قد لا تتوفر فيه الشروط المتطلبة قانونا للقيام بالبناء، فيعمد إلى البناء بشكل غير قانوني، خاصة أصحاب الفيلات بضاية الحمري، وسوق القديم، وحي كندا، وحي العالية، وحي الإداري.. وعند القيام بجولة ببعض الاحياء المدينة يتضح للعموم أن البناء لا يتوقف، ويتم هذا البناء بمساحات غير كافية لمنح رخص قانونية للبناء، ما يدفع الى التساؤل من هي الجهة التي وافقت على هذا البناء؟ ومن هي الجهة المكلفة بمعاينة وضبط هذه الفوضى والخروقات؟ بالتأكيد المسؤول الأول هو السيد الباشا الذي يستعين بمجموعة من الشيوخ والمقدمين لمحاربة مثل هذه الخروقات، إذن هل هؤلاء الأعوان لا يقومون بما يلزم ؟ أو أنهم بدورهم لم ينتبهوا للأمر؟ أم أن الأمر يتجاوزهم؟
مدينة البئر الجديد مؤخرا عرفت الطوابق السفلية فتح العديد من الأبواب بشكل مخالف للقانون ولضوابط البناء، ومخالفة للتصاميم ولقواعد الملكية المشتركة وبدون ترخيص، الأمر الذي يستوجب فتح تحقيق عاجل لمحاسبة المسؤولين والمتواطئين.
يتبع..

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 43 = 50