العنف ضد المرأة في تراجع حسب المندوبية السامية للتخطيط

موند بريس/ عبدالله بناي

أنجزت المندوبية السامية للتخطيط بحثا وطنيا حول العنف ضد النساء في 2019، وتبين لها أن العنف الموجه ضد النساء انخفظ بشكل ملحوظ خلال العشر سنوات الأخيرة خاصة في المدن.

وأكدت المندوبية السامية للتخطيط، أن هذا التطور يختلف باختلاف أشكال العنف، مبرزة أنه مقابل انخفاض معدلات انتشار العنف النفسي والجسدي مقارنة بعام 2009 بنسبة 9 و 2 نقاط على التوالي، من 58 إلى 49 في المائة، ومن 15 إلى 13 في المائة على التوالي، فإن العنف الجنسي والاقتصادي على العكس من ذلك، سجل تزايدا ملحوظا بنحو 5 و 7 نقاط، منتقلين من 9 إلى 14 في المائة، ومن 8 إلى 15 في المائة على التوالي.
ونحن نقرأ هذه البيانات الإحصائية، لابد أن نعترف أنّ العنف الأسري يعدّ عنفاً ذو طبيعة خاصة، وذلك لامتداد أثره على المحيطين بالمرأة، سواء كانوا أبناء أم أقرباء، مما يعكس آثار سلبية على حركة تقدم المجتمع، من خلال الخلل في قيام المرأة بأدوارها، بخاصة دورها في تنشئة الأجيال نظراً للاضطرابات النفسية التي تفرزها التنشئة الخاطئة للأم المقهورة والمعنَفة المحبطة

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


7 + 1 =