الصين: نحن صديق مخلص للعرب، وشعبيتنا أكبر من أمريكا

قال المتحدث باسم الخارجية الصينية وانغ وين بين، إنه لم يفاجأ باستطلاع للرأي أظهر أن الصين تحظى بشعبية أكبر من الولايات المتحدة في الدول العربية، مؤكدا أن الصين كانت دائما صديقا مخلصا وموثوقا لهم.
وحسب استطلاعات للرأي في الفترة من أكتوبر 2021 إلى أفريل 2022 في دول من بينها العراق والأردن ولبنان وليبيا وموريتانيا والمغرب وفلسطين وتونس والسودان، اجرتها مجلة “نيوزويك” الأمريكية في 10 أوت 2022، وهي شبكة بحثية مقرها جامعة برينستون في الولايات المتحدة،أظهرت النتيجة أن شعوب الدول العربية لديهم آراء إيجابية حول الصين أكثر من الولايات المتحدة.
وحسب المتحدث باسم الخارجية الصينية، فإن بكين تتبع دائما مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، وتلتزم بمبدأ الاحترام المتبادل والمصالح المتبادلة، مضيفا أن الصين لعبت دائما دورا بناء في العالم العربي.
وصرح وانغ بأن الصين تدعم الدول العربية والدول الأخرى في الشرق الأوسط في معالجة قضايا الأمن الإقليمي من خلال التضامن والتنسيق، وتدعم شعوب المنطقة في استكشاف مسار التنمية الخاص بهم بشكل مستقل.
وأوضح الدبلوماسي الصيني أن بلاده لا تسعى أبدا لتحقيق مصالح جيوسياسية، وليس لديها أي نية لملء ما يسمى بـ “فراغ السلطة”.
وقال وانغ إن الصين مستعدة للعمل مع الدول العربية لدعم التنمية الوطنية وتنشيط بعضهما البعض، وحماية السلام والاستقرار في الشرق الأوسط بشكل مشترك، وتعزيز التعاون العملي بشكل مطرد في مختلف المجالات.
وأشار إلى أن هذا يمكن أن يعود بالفائدة على الشعبين الصيني والعربي مع الدفاع عن التعددية الحقيقية والعدالة والإنصاف الدوليين.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


53 + = 60