السخرية تطال الرئيس الجزائري تبون

متابعة: حسن مقرز

عقدة حكام الجزائر متواصلة مع المغرب، حيث باتوا ينتظرون ابسط فرصة لتحقيق الانتصار على المغرب ، حتى وان تعلق الامر بالرياضة .
عمت موجة من السخربة مواقع التواصل الاجتماعي ، بسبب تفاعل رئيس الجزائر عبد المجيد تبون مع فوز منتخب بلاده لكرة اليد على المغرب بفارق هدف في منافسات مونديال كرة اليد المقام بمصر .
وغرد تبون عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “ألف مبروك.. شرفتمونا يا أبطال، و البقية ستأتي إن شاء الله”.

وسخر المغاربة من الاهمية التي اولاها رئيس الجزائر وبعض المسؤولين لهذه المباراة ، مؤكدين ان تفوق المغرب في العديد من الاصعدة ، والتطورات الاقليمية الاخيرة التي صبت في مصلحة المغرب ووحدته الترابية ، قد خلقت عقدة لحكام الجزائر ، حيث باتوا ينتظرون ابسط فرصة لتحقيق الانتصار على المغرب ، حتى وان تعلق الامر بالرياضة
ولدى حكام الجزائر عقدة اسمها المغرب المستقر والآمن، المغرب الديمقراطي الذي تعيش فيه الأحزاب وفق قواعد قانونية ولا يوجد مانع أمام أي حزب ليتولى السلطة ويدير الشأن العام، المغرب الذي تجرى فيه الانتخابات ولا يشكك أحد في نزاهتها، المغرب الذي بنى نموذجه بعيدا عن التقليد الذي لا يليق بثقافته وحضارته وتاريخه، المغرب المستقل في قراراته. ولدى حكام الجزائر عقدة تجاه المغرب لأنه البلد الفاعل في الجيوبوليتيك، البلد الذي لا يصرف أموالا طائلة من أجل تحديد موقف أو الانخراط في حلف دولي، فالمغرب بحكم موقعه الجغرافي وبحكم أنه دولة مستقرة وديمقراطية ينال ثقة دول العالم وبالتالي يكون شريكا في صناعة القرار الدولي. ولدى حكام الجزائر عقدة من كون المغرب فاعلا إقليميا رغم أنه لا يتوفر على موارد نفطية وغازية، ورغم أن الجزائر صرفت الملايير التي لا تعد ولا تحصى على مؤامرة طويلة الأمد، ورغم أن الجزائر أقحمت الجمهورية الافتراضية للبوليساريو في الاتحاد الإفريقي.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 35 = 38