الرجاء يفوز على الوداد و يستعيد أماله للمنافسة على البطولة

موند بريس : ريفي مفيد محمد

تأخر فريق الوداد الرياضي أمام نظيره الرجاء ، بهدف دون مقابل، فى الشوط الأول من المواجهة التي أجريت بينهما مساء اليوم على أرضية مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، ضمن منافسات الجولة (25) من البطولة الاحترافية القسم الأول، حيث تمكن اللاعب حميد أحداد من اصطياد ضربة جزاء التي حولها إلى هدف اللاعب محسن متولي في الدقيقة (45)+3.
لينتهي هذا الشوط الذي عرف مستوى جد متوسط بتقدم الرجاء الرياضي على الوداد بهدف دون رد.

في الجولة الثانية وجد رفاق العميدين يحيى جبران، و أناس الزنيتي، صعوبات كبيرة في الوصول إلى معترك عمليات كل فريق، بفعل الانتشار الجيد لعناصر الطرفين على الرقعة الخضراء، فيما شهدت مجريات هذه الجولة ندية واصطدام كبيرين خاصة في وسط الميدان، اضطر على إثرهما الحكم رضوان جيد، للتدخل في أكثر من مناسبة لتهدئة الأوضاع،بل الأكثر من ذلك قد أشهر الورقة الحمراء في وجه كل من جوفيل تسومو من الوداد في الدقيقة (89)،و اللاعب محسن متولي من صفوف فريق الرجاء في الدقيقة (87) .
و في حدود الدقيقة (86) تمكن اللاعب زريدة من الحصول على ضربة جزاء بعد عرقلته في وسط مربع عمليات فريق الوداد من طرف الشيخ كومارا،حيث نجح في تنفيدها اللاعب المخضرم محسن متولي الذي سجل الهدف الثاني لفريقه الرجاء و أعلن نفسه هدافا للمباراة بعد توقيع هدفين إثنين من نقطة الجزاء.

وبالرغم أن فريق الوداد ظل في صدارة الترتيب، إلا أن هذه الخسارة الرابعة التي تكبدها في بطولة هذا الموسم، قد تصيب عناصره بكثير من الإحباط، في الوقت الذي قلص فيه الرجاء الفارق إلى نقطة واحدة، و استعاد كثيرا من الأمل للتنافس على بطولة هذا الموسم بعدما حصل على انتصار ثمين على حساب فريق كبير اسمه الوداد الذي يحتل مركز الصدارة برصيد (53) نقطة.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 63 = 65