الدم” يدفع رئيسة جامعة سطات للضغط على لجنة انتقاء عميد كلية الاقتصاد”

موند بريس :

على غير المتوقع أعلنت خديجة الصافي الثلاثاء الماضي في مجلس للجامعة، الاعلان عن الاسماء الثلاثة المرشحة بغشغل منصب عميد كلية الاقتصاد والتدبير بسطات، والتي أثارت الكثير من الجدل وسط ساكنة الاقليم.

وقالت مصادر مطلعة لموقع “موند بريس” أن المرشح الأول ينتمي إلى نفس المنطقة التي تنتمي إليها رئيسة الجامعة وهي تازة، وذلك بعدما قامت بفرض تعيين تازي آخر قبل أشهر في مدرسة للتعليم العالي.
مصادر الموقع أكدت أن معايير الانتقاء في هذه المباراة غابت فيها الشفافية وحضرت فيها القبلية، حيث لم يتوقع أبدا ان يكون هذا الاسم ضمن الثلاثي، لسبب بسيط هو رصيده من المسؤوليات الادارية والذي يساوي صفراً.
وتتجه رئيسة الجامعة الجديدة التي باعت الوهم للسطاتيين منذ جلوسها على كرسي الرئاسة إلى إعادة فضيحة كلية الحقوق التي بصم عليها الرئيس السابق وبضغط من حزب العدالة والتنمية، وأسفرت تعيين العميد الحالي الذي بقدرة قادر تم التمديد له ليستمر على رأس كلية العلوم القانونية والسياسية.
مصادرنا أكدت أن أحد الاسماء المنتقاة ضمن الثلاثة يستعد لوضع طعن في النتائج على الرغم من أنه صديق مقرب لصاحب المركز الاول غير أنه تفاجأ بالنتيجة نظير انعدام الكفاءة اللهم الانتماء القبلي لنفس قبيلة المسؤولة الاولى على إدارة المؤسسة الجامعية.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


5 + 1 =