الدكتور مصطفى جفال يوجه رسالة محبة وشكر الى ملك المغرب وشعبه تقديرا للدعم الذي قدموه للقضية الفلسطينية

موند بريس :

باسمي أنا مصطفى جفال وباسم مركز علم السياسة والقانون الدستوري نعبر عن فخرنا واعتزازنا بالموقف الوطني الغيور للكتاب والمثقفين المغاربة،محمد بنيس، بيت الشعر، يحيى بن الوليد، ابو يوسف طه،زهرة رميح، احمد الويزي، عبدالرحيم جيران، ومجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين وغيرهم الالاف من المفكرين والمبدعين والمثقفين المغاربة الذي تبنوا فلسطين وجعلوا منها قضية وطنية. لن انسى ما كان يقوله شاعرنا الكبير المرحوم محمود درويش: في تشعر وكأنك في فلسطين. كان محمود درويش يحب المغرب ومثقفي المغرب وكل اهل المغرب.
المغرب شعبا وملكا واحزابا وكل مكونات المجتمع اجمعوا على حب فلسطين وبالتالي يرفضون خيانة المارقين والخونة الضالين، ومصيرهم مزبلة التاريخ. هؤلاء لايعرفون شيءا من التاريخ فهم مراهقون حديثي العهد بالوجود ولهذا فهم يتطاولون على شعوب عمرها عمر التاريخ .والتاريخ يحدث عمن تطاول على فلسطين على امتدادا مءات السنين وكيف تم كنسهم ودحرهم والتاريخ يحدث من أراد ان يستوعب دروسه عن مآل الغزاة الذين تطاولوا على فلسطين وشعبها، ولن تنفع الاموال الريعية في تحقيق أهدافهم التطبيعية المجانية.
بورك المغرب وابناء المغرب وعاهل المغرب رءيس لجنة القدس وراعي الاماكن المقدسه

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 8 = 9