الدارالبيضاء (مقاطعة سيدي بليوط): مصطفى الكوشي…الرياضي الذي لن تنساه الذاكرة

موند بريس  :
مصطفى الكوشي، أحد أبناء المدينة القديمة، ترعرع وسط عمالقة كرة القدم المغربية، أحب هذه الرياضة الجماعية منذ نعومة طفولته، وهو معروف بلقبه الكوشي، لمساته الكروية برزت بين أحياء وأزقة المدينة لتبرز بشكل واضح بعدة فضاءات رياضية ابتداءا من ملعب “اشوينطي” المقابل للمسبح البلدي، “تيران لا سيكون” وملعب مكسيكو”، لكن لم يسعفه الحظ للاحتراف في عالم الكرة المستديرة، وفضل العمل والإخلاص لمهنة المال والأعمال: المجال البنكي ( (BMCE ، ورغم كل هذا لازال الكوشي يشارك في عدة لقاءات رياضية خصوصا بين زملاءه في الأبناك والذين يعشقون عالم الكرة المستديرة.
وهكذا يظل الكوشي ذاكرة من ذاكرات المدينة القديمة، بحيث يجمع بين أخلاق ابناء هذه المنطقة وبين حبه لعمله ولوطنه. انه نعم المثال الرياضي الناجح.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


65 + = 68