الحرب في أوكرانيا تقدم على مرحلة جديدة

مــــــوندبريس

أعلنت الولايات المتحدة عزمها زيادة الدعم العسكري لأوكرانيا، وقالت إن الأسلحة التي وصلت الى كييف أثبتت فاعليتها في مواجهة القوات الروسية.

ويبدو انه الصراع الامريكي الروسي في اوكرانيا، دخل مرحلة جديدة حيث صعدت واشنطن من لهجتها وتدخلها في الحرب الدائرة في اوكرانيا.

واعلن رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركية، “مارك ميلي” أنّ بلاده تبحث تزويد أوكرانيا خلال الأشهر المقبلة، بأسلحة بعيدة المدى وقال ان واشنطن تدرس تدريب طيارين أوكرانيين وانها سلمت كييف، حتى الآن، 12منظومة صاروخية من طراز “هيمارس” من أصل 20 منظومة تعهدت بها الولايات المتحدة وحلفاؤها.

وزير الدفاع الامريكي “لويد أوستن” هو الاخر اعلن عن عزم بلاده إمداد أوكرانيا باسلحة، ومنظومات صاروخية جديدة لتعزيز قدراتها.

وقال وزير الدفاع الامريكي لويد أوستن: “منذ اجتماعنا في بروكسل إلى الآن، خصصنا أكثر من مليارين و600 مليون دولار مساعدات أمنية لأوكرانيا، إذ تشمل 12 وحدة من منظمومة ‘هيماريس’ الصاروخية، مما عزز قدراتها في المدى البعيد سنقدم حزمة جديدة من للأسلحة والذخيرة والمعدات لأوكرانيا”.

الى ذلك قال مدير وكالة المخابرات المركزية الأمريكية “وليام بيرنز” إن بلاده تقدر حجم الخسائر البشرية الروسية في أوكرانيا حتى الآن بنحو 15 ألف قتيل وربما 45 ألف جريح حسب تعبيره ،مضيفا ان المخابرات الامريكية تشارك قدرا كبيرا من المعلومات الاستخبارية مع الأجهزة والقيادة الأوكرانية التي تستخدمها بشكل فعال جدا بحسب وصفه.

من جهتها صعدت ايضا موسكو من لهجتها حيال الوضع في اوكرانيا، وقالت ان رقعة العمليات العسكرية سوف تتوسع، وأكد وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” أن أهداف العملية الروسية في أوكرانيا باتت تتجاوز إقليم دونباس.

هذا وربط لافروف بين توسيع رقعة العمليات العسكرية بتزويد الغرب أوكرانيا بأسلحة بعيدة المدى، وقال ان هذا الامر سيجعل رقعة العملية العسكرية الروسية تتمدد أبعد من ذلك مضيفا أن موسكو لن تسمح ببقاء أسلحة أجنبية على الأراضي الأوكرانية لأنها تهدد أمن روسيا.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 41 = 46