الجماهير تعود لدعم المنتخب الوطني المغربي بالرباط

موند بريس / محمد أيت المودن

من المتوقع ان تعود الجماهير لدعم المنتخب الوطني المغربي خلال مواجهة غينيا بيساو، المقررة 9 أكتوبر المقبل على ملعب مولاي عبد الله بالرباط، ضمن تصفيات كأس العالم.

 

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن الجماهير المغربية ستعود إلى المدرجات لأول مرة منذ نحو عامين تقريبا أمام غينيا بيساو، تماشيا مع بلاغ الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بعد اجتماع مكتبها المديري مؤخرا عبر تقنية الفيديو والذي سمح بعودة الجماهير لملاعب البطولة بشكل تدريجي وبشروط خاصة منها الحصول على لقاح كورونا.

وذكر موقع “كووورة” أنه “بعد خطاب الجامعة الأمور باتت واضحة، إذ لم يحدد تاريخ العودة، لكنها ستكون قريبة بكل تأكيد وفي غضون أسبوعين ما يرجح كفة حضور الجمهور مباراة المغرب وغينيا بنسبة محددة ولمن خضعوا فقط للتطعيم، والجامعة ستفصل في هذا الأمر قريبا”.

 

ومن المرتقب أن يشكل حضور الجمهور دعما قويا للمنتخب المغربي و اللاعبين، خاصة انه سيخوض معظم مباريات التصفيات على أرضه.

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


79 + = 80