التلاميذ يحتجون نصرة لكرامة أساتذتهم

موند بريس

عرفت مجموعة من المدن والقرى المغربية ، يومه الإثنين 22 مارس الجاري، خرجات واحتجاجات لمجموعة من تلميذات وتلاميذ المؤسسات التعليمية للتعبير عن تضامنهم مع أساتذتهم، الذين تعرضوا للتعنيف والتنكيل بشوارع الرباط خلال الأسبوع المنصرم.
ورفع التلاميذ خلال مسيراتهم سواء داخل المؤسسات أو في الشوارع شعارات تشجب العنف والتنكيل والإهانة التي تعرضت لها الشغيلة التعليمية، وتؤكد على وقوف التلاميذ الى جانب أساتذتهم من أجل حقوقهم العادلة والمشروعة.


وكانت “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فُرض عليهم التعاقد” قد قررت خوض إضراب وطني أيام 22/23/24 مارس الجاري، مرفوقاً بأشكال احتجاجية إقليمية ،استمرارا في ما أسموها “المعركة البطولية” من أجل “إسقاط مخطط التعاقد والادماج في أسلاك الوظيفة العمومية”، و دفاعا عن المدرسة والوظيفة العموميتين”.
كما أصدرت مجموعة من النقابات بيانات تدعو فيها الشغيلة التعليمية لخوض إضراب وطني أيام 22/23/24 من الشهر الجاري صونا لكرامة الأستاذ وتنديدا بالمقارنة الأمنية العنيفة في التعاطي مع ملفات الشغيلة التعليمية.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 43 = 44