البئر الجديد // يوم العيد يضاعف عمال النظافة مجهوداتهم لتنظيف الشوارع وجمع النفايات المنزلية

موند بريس  :

في خلال يوم العيد يضاعف عمال النظافة لشركة “كازا تيكنك” بمدينة البئر الجديد، مجهوداتهم لتنظيف الشوارع وجمع النفايات المنزلية، نظرا لتكاثرها في يوم عيد الأضحى بسبب رمي بقايا الذبائح وبقايا الأضاحي ما يشكل عبئا كبيرا على عمال النظافة .

أما في اليوم الثاني من أيام العيد، فإن هذه الفئة تجد نفسها مضطرة إلى بذل مزيد من الجهود وقضاء وقت أطول في جمع النفايات المنزلية التي تكون ممزوجة بجلود الأكباش التي غالبا ما يتم التخلص منها من طرف المواطنين.

غير أن ما يجعل هذه الفئة تواصل عملها بجدية وجلد وصبر هو فسحة الأمل التي تمنحها لها السلطة المحلية والمجلس الجماعي إيمانا منهم بأهمية الحفاظ على المجال البيئي، ويسخرون جميع طاقاتهم لجمع النفايات المتراكمة أمام المنازل وبمختلف الشوارع والأزقة، في ظل ظرفية وبائية عصيبة تعرف انتشار وتفشي فيروس “كورونا” ببلادنا الأمر الذي يضاعف من نسبة المخاطر المحدقة بهم..

وحسب ما عاينته جريدة “موند بريس” بمدينة البئر الجديد، فقد قام عمال النظافة ساعات قليلة بعد نحر المواطنين للأضحية، بالخروج على مثن شاحنات الشركة التي يشتغلون برفقتها، لجمع مختلف النفايات التي تخلفها عمليتي الذبيحة والسلخ، وما ينتج عنهما من أزبال متراكمة، حيث يحسن البعض جمعها ووضعها في الحاويات المخصص لها بينما يهملها البعض الآخر لقلة الوعي وعدم احترام الآخرين فتترك مرمية على الشارع أو على الأرصفة، الأمر الذي يضاعف من متاعب رجل النظافة ويجعله يبذل جهدا أكبر من طاقته، فتحية تقدير واحترام لكل عمال النظافة، وكل من يشتغل خدمة للمواطنين في يوم ينعم فيه الجميع بالراحة والفرحة رفقة ذويهم وأسرهم..

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 79 = 87