البئر الجديد// مواد مستهلكة منتهية الصلاحية خاصة بالأطفال ومرمية في مكان عام

موند بريس : البئر الجديد عبدو بن حليمة

في مدن الغرب تجد الشوارع نظيفة ولا تجد من يرمي حتى أعقاب السجائر في الشوارع، هناك التزام قوي بتعليمات النظافة أما في مدينتنا البئر الجديد مع غياب حاويات القمامة الكافية طبعا من شوارعها، فجزء من نفايات الشوارع سببها أصحاب المحلات أو المتاجر، حيث إن صاحب المحل يقوم ببيع بضاعته ثم يقوم برمي أكياس وكراتين البضاعة خارج المحل أو أن يسمح للزبائن بشراء الحاجيات ورمي المخلفات في الشارع ويعتقد نفسه أنه بعيدا كل البعد عن المسؤولية.
فما بالك اذا كانت المرميات مواد مستهلكة منتهية الصلاحية خاصة بالأطفال فعوض ان تحرق بعيدا قاموا برمييها في مكان عام، الذي يأتيه الأطفال مما يشكل خطرا على صحتهم، هذا كله يحدث دون تدخل من السلطات الوصية.
وللإشارة فرمي الأزبال بالشارع العام تعتبر ومنذ وقت طويل مخالفة يعاقب عليها القانون بغرامة مالية، لكن للأسف لا يتم العمل بها إلا مرات قليلة وهذا ما يساهم باستمرار الظاهرة التي باتت مألوفة وسلوكا عاديا لذا المواطنين صغارا كانوا أم كبارا أميين كانوا أم مثقفين.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


3 + 1 =