الأطفال بهجة الحياة

موند بريس: الطفلة  زينب السومر

الأطفال بهجة الحياة وزينتها هم الذين يملؤون القلب فرحة بضجيجهم ويشعلون قناديل الفرحة، رغم عدم قدرتهم الدفاع عن حقوقهم، لذا يجب أن يكون معهم من يساندهم و يدافع عن حقوقهم، ومن أهم حقوق الطفل ألا يقع ضحية تمييزبسبب اللون، الجنس، الدين، بالإضافة إلى احترام كرامته و احترام رأيه والدفاع عن حقه. فالطفل أمل المستقبل لدا وجب علينا مساعدته لتحقيق أحلامه، ويجب التركيز على حقوق الطفل لأنها تمس فئة كبيرة من المجتمع، و أن الطفل يحتاج للرعاية َ والحنان َ والحب لذا حافضوا على أبنائكم لأنهم جوهر الحياة فهم لا يعوضهم شئ فكونوا لهم عونا وسندا …

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 47 = 53