الأسلاك الكهربائية المكشوفة تهدد سكان حي القدس بالعيون

موند بريس/عزالدين بوجندار

يعاني حي القدس بمدينة العيون من خطر الأسلاك الكهربائية المكشوفة التي تمر بجانب نوافذ وأسطح منزلهم،التي حصدت أربعة قتلى وجرحى ،وتسببت في الهلع والرعب والخوف،وهناك إحتمال في حصد المزيد من أرواح جديدة لأبرياء ذنبهم انهم بسطاء لا حول ولا قوة لهم،لقد قام أحد ساكنة حي القدس بإخبار المسؤولين في الموضوع،كل من المدير الجهوي للمكتب الوطني للكهرباء بالعيون والسيد قائد المنطقة اللذان لم يعطيا للموضوع اية إهتمام ،مما أدى إلى إستياء وغضب واستنكار ساكنة حي القدس الذين وصفوه بالكارثي والخطير.
كما أعربت ساكنة الحي عن استنكارها للعبث والإستهتار للجهات المسؤولة عن حياة المواطنين، كما نبهوا إلى الخطورة التي قد تنجم عن بقاء هذه الأسلاك الكهربائية المكشوفة على ماهي عليه الآن،وهذا يعد إهمالا وإستخفافا بحياة المواطنين،ولهذا نحمل مسؤولية أرواح الأبرياء من المواطنين القاطنين بحي القدس للجهات المختصة بالمدينة وعليها ان تتحمل نتائج تبعات الخطر المحدق بحياة المواطنين،كما نطالب السيد والي جهة العيون الساقية الحمراء بالتدخل العاجل لرفع الضرر الذي أصبح سيف على رقاب المواطنين الأبرياء،لكن ما لا أفهمه أين هم أصحاب القرار بالمدينة.

.ولنا عودة في الموضوع

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


24 + = 29