اقليم الجديدة…فعاليات جمعوية بازمور تناشد رئيس الجماعة بمد العون للفئات المعوزة في ضل الازمة التي تمر منها بلادنا

موند بريس : عبد الرحمان بوعبدلي

تعالت اصوات فعاليات جمعوية بمدينة ازمور تطالب رئيس المجلس البلدي بأزمور الذي ينتمي إلى حزب اليسار تخصيص نسبة من فائض الميزانية التي تصل حوالي 500 مليون سنتيم اي تخصيص حوالي 60 مليون سنتيم للفئات المعوزة والتي تضررت من اغلاق المحلات ومن القرارات الاخيرة التي جاءت لتظمن سلامة المواطنيين وعدم تفشي وباء كورونا وجدير بالذكر ان المجلس السابق كان يخصص ميزانية 120 مليون سنتيم للاعمال الاجتماعية ومساعدة مرضى السكري والامراض المزمنة لكن المجلس الجديد الغى هذه الميزانية وحولها الى ميزانية سندات الطلب عما كان ينادي به ايام الحملات الانتخابية حيث كانت العائلات الفقيرة والمعوزة هي العماد الذي كان الرئيس يبني وعوده الانتخابية علية لكن بعد الجلوس فوق كرسي المسؤولية ادى الفقراء الثمن ازدواجية في الخطاب تظهر زيف الشعارات الانتخابية وعدم الالتزام بالوعود التي قطعت للمواطنيين وصدقوها ويناشد ابناء مدينة ازمور عبر نداءات بتخصيص مساعدات غدائية للاسر الفقيرة التي لا تملك قوت يومها في بادرة تبيين تضامن ساكنة ازمور لكن السيد الرئيس له رأي اخر فهو لا يفكر في الفقراء الدين منحوه اصواتهم ووصل بفظلهم الى كرسي رئاسة المجلس البلدي ليتضح زيف الوعود الانتخابية التي منحت لهم ابان الحملات الانتخابية في مدينة تعاني الفقر والتهميش ولا يشملها قطار التنمية لا مصانع ولا مركبات صناعية ولا استراتيجية تنموية للنهوض بالمدينة التي يزداد حالها سوءا يوما بعدم يوم

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


85 + = 91