اصابة موظف بمقاطعة سيدي بليوط بفيروس كورونا يلقي بظلاله عن نجاعة التدابير الاحترازية المطبقة بهذه المقاطعة

موند بريس

علمت جريدة “موند بريس” من مصادر عليمة ان موظفا بمصلحة تصحيح الامضاءات تأكدت اصابته بفيروس كورونا وقد تم وضعه باحد المستشفيات بالبيضاء للعلاج

وقد القت هذه الحادثة بظلالها عن مدى نجاعة التدابير الاحترازية المتخدة بهذه المقاطعة خصوصا بعد شكايات العديد من الموظفين منذ شهور من غياب مواد التعقيم والكمامات التي لم يستطع مسؤولوا المقاطعة توفيرها بالشكل الكافي للموظفيهم بكافة مصالح المقاطعة التابعة لها التي تخلوا من هذه المواد المعقمة كما وضع خلق حالة من الإستياء داخل اروقة المقاطعة خصوصا بعد انتشار خبر احد الموظفين والخوف من اتساع رقعة المصابين في انتظار إجراء الموظفين المخالطين للتحاليل المخبرية .كما ان المقاطعة لم تقم بحملات تعقيم مند مدة طويلة بترابها خصوصا في بعض البؤر التي تعرف انتشارا للفيروس وهو الامر الذي يطرح علامات استفهام عن مصير الميزانيات المخصصة للتعقيم واين دهبت خصوصا وان المقاطعة سجلت ارتفاعا في عدد المصابين بفيروس كورونا في مدينة الدارالبيضاء لا يوازيه تعبئة للمصالح المقاطعة ومسوؤليها للقيام بعمليات تعقيم واسعة وحملات توعية للمواطنين غياب لا يمكن تبريره ونحن في حرب ضد هذا الوباء القاتل

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


20 + = 30