استعدادا لعيد الإضحى ..افتتاح السوق الأسبوعي في وجه مربي الماشية بالراحمنة

 قررت السلطات الإقليمية للرحامنة فتح السوق الأسبوعي لمدينة ابن جرير (إقليم الرحامنة)، اليوم الثلاثاء، في وجه مربي وبائعي الماشية فقط.

 ويندرج هذا الإجراء في إطار تثمين وتشجيع قطاع تربية الماشية بإقليم الرحامنة، ومن أجل التخفيف من الانعكاسات السلبية للحجر الصحي على مربيي الماشية.

  وبالمناسبة، أكد رئيس الجماعة الحضرية لابن جرير، عبد العاطي بوشريط، أن هذا القرار يشمل استئناف الأشغال بمرفقي رحبة البهائم ورحبة العلف بالسوق الأسبوعي لمدينة ابن جرير، وذلك بتنسيق مع السلطات الإقليمية والمصالح المحلية المعنية.

  وأضاف السيد بوشريط، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أنه تبعا لهذا الإجراء، تقرر فتح محدود وتدريجي للسوق الأسبوعي، كل يوم الثلاثاء، في انتظار أن يستعيد السوق حركيته المعهودة.

  وأشار رئيس الجماعة الحضرية إلى اتخاذ جملة من الإجراءات الاحترازية من قبيل تحديد مسار دخول وخروج المرتفقين والكسابة، وتخصيص مرآب خاص بالشاحنات بعيدا عن السوق بعد تعقيمها.

  ودعا في هذا السياق، جميع المرتفقين والمواطنين الوافدين على السوق الأسبوعي، إلى الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات بكل وطنية ومسؤولية.

  وذكر السيد بوشريط بأن هذا الإجراء يندرج في إطار التدابير التي اتخذت على مستوى وزارة الاقتصاد والمالية، من أجل التخفيف من وطأة جائحة “كورونا” على الفلاحين عموما وكسابة الرحامنة خصوصا.

  ومن أجل تنزيل هذه العملية وفق شروط السلامة والوقاية الصحية، انعقد اجتماع على مستوى باشوية ابن جرير بحضور رجال السلطة المحلية وتمثيلية المجتمع المدني لمواكبة عملية الافتتاح وضمان مطابقتها للتدابير الصحية الموصى بها لتفادي انتشار فيروس “كورونا”.

  وانبثقت عن هذا الاجتماع توصيات تحدد الأدوار ومجالات تدخل كل من الجماعة الترابية ورجال السلطة والأمن والمجتمع المدني، سواء تعلق الأمر بتنظيم بائعي الماشية أو المحافظة على التباعد الاجتماعي أو القيام بعمليات التطهير والتعقيم.

 وستقوم لجان مختصة، تحت إشراف السلطات المحلية والمصالح الأمنية والقطاعات المعنية، بالسهر على ضمان احترام الوافدين لإجراءات السلامة الصحية والوقائية للحد من انتشار فيروس “كورونا” المستجد.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


26 + = 34