اختتام فعاليات المهرجان الدولي لموسيقى وأغنية الطفل التربوية في نسخته 26

موند بريس: عبدالله بناي/المحمدية

أسدل الستار اليوم على فعاليات المهرجان الدولي لموسيقى وأغنية الطفل التربوية في دورته 26 الذي اختضنته قاعة با حنيني بالرباط على مدى ثلاثة أيام ،من 28 الى 30 من مارس الجاري، وذلك بمبادرة من جمعية العدوتين للموسيقى تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله. وعرف المهرجان مجموعة من الأنشطة والمسابقات التربوية شارك فيه أطفال المؤسسات العمومية والخصوصية وفق برنامج منظم وهادف. وتضمنت فعاليات اليوم الأخير من المهرجان، فقرات غنائية مع عزف على ألة البيانو لبعض الفتيات اللواتي ابدين مهارتهن على العزف أمام  تصفيفات الجمهور الحاضر الذي استمتع بلحظات فنية ورقصات تعبيرية.

فالطفل بدون منازع كان نجم الحفل الذي شهد خاصة حضور أولياء وعائلات المشاركين صغارا وكبارا والذين تجاوبوا واستمتعوا  بمختلف الفقرات.

هذا وقد أشرف على المسابقة الرسمية للمهرجان لجنة تحكيم مكونة من الفنان عبدالعالي الغاوي، والفنانة أمال بوجندار والملحن الديري والفنانة فاطمة الزهراء لعروسي  التي لبت الدعوة وحضرت رغم اصابتها بكسر على مستوى الرجل . وقد عبر عبد العالي الغاوي مقرر لجنة التحكيم، أن هذه الدورة، عرفت مشاركة أصواتا واعدة والحانا متميزة. كما عبر الحاضرون عن سعادتهم لتنظيم هذا المهرجان معتبرين  ان المستوى التقني كان رائعا  والتنظيم محكما. وأكد جلهم أن الجمعية المنظمة  بدلت مجهودات كبيرا لتحقيق الاحترافية في تنظيم هذا المهرجان الذي نسجل نجاحه.الجدير بالذكر، أن دورة هذه السنة المنظمة تحت شعار” الطفولة المبدعة رهان المستقبل” تتوخى التعريف بأغنية الطفل باعتبارها  من دعامات التربية والتكوين السليم، وكذا تشجيع الكتاب والملحنين على كتابة اغاني للاطفال لاثراء ثقافة الطفل وسد النقص الكبير في اغاني الأطفال ،فضلا عن تشجيع الفن الهادف عند البراعم والمساهمة  في تنمية الحس الابداعي الهادف عند الأطفال. وقبل الاختتام وزعت شواهد تقديرية على المشاركين، وجوائز نقدية للفائزين الثلاثة في صنف الغناء الفردي وثلاثة فائزين في صنف المجموعات الصوتية.

وفي الاخير، أعلنت لجنة التحكيم على لسان مقررها الفنان عبدالعالي الغاوي عن النتائج وهي كالتالي،:

صنف الغناء الفردي

* الجائزة الثالثة عن اغنية”مغربي حر” من غناء محمد بكري من الدارالبيضاء.

*الجائزة الثانية عن اغنية”الصحراء المغربية” من غناء رانيا وطاس من الدارالبيضاء

*, الجائزة الأولى عن اغنية “اليتيم” لرانيا قشة من الدارالبيضاء.

صنف المجموعات الصوتية

* الجائزة الثالثة اغنية بعنوان”كن ايجابي” للمجموعة الصوتية لمجموعة مدارس طه الفرقان من الرباط

* الجائزة الثانية أغنية بعنوان” عشت موطني” للمجموعة الصوتي  التابعة لماركوني بمدينة اتمارة.

* الجائزة الأولى اغنية بعنوان” هي بلادي” غناء المجموعة الصوتية لمؤسسة جيل المستقبل من مدينة القنيطرة.

وعند نهاية الحفل تمت تلاوة برقية مرفوعة الى السدة العالية بالله جلالة الملك محمد السادس دام له النصر والتأييد تلتها نائبة رئيسة جمعية العدوتين للموسيقى السيدة امال بوجندار.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 57 = 66