احتراق غابة بنسليمان بجماعة عين تيزغة ظهر بنعمر

موند بريس / التايك محمد الصغير .

-شب حريق يوم التلاثاء 2022/07/26 على الساعة الثانية زوالا ، و الخطير في الامر ان الحريق كان قريبا من المستودع العسكري (دار البارود) و الذي تم موخرا الترخيص لتلاثة مقالع في ألملك العام التابع لمكتب المياه و الغابات و التي توجد قرب المستودع العسكري
-في حين ان الجماعة لم تتخذ اي لوجستيك خاص بالاطفاء و العمال لولا تدخل رجال المطافئ و عمال الانعاش الوطني و قد تم التغلب عليها بصعوبة نظرا لضيق المسالك و تشابك الاشجار الكثيف و لولا لطف الله لوقعت الفاجعة و واحترقت مساحات غابوية كبيرة داخل الاقليم اضافة للمستودع العسكري القريب من الغابة ،لذا يجب اعادة النظر في الرخص الممنوحة لهاته المقالع لان الموقع جد خطير و يهدد الاقليم
غابة بن سليمان لم تعد تقام بها اشغال كإزالة توزالةًكما كان الحال قديما مما جعلها لا تصلح للرعي لكثافتها
نتساءل اين هي الميزانية المخصصة لهده الاعمال و اللتي كانت تساهم في تشغيل يد عاملة مهمة ؟
اين دور ادارة المياه و الغابات حيت كانت تكلف حراس مؤقتين في هدا الوقت الحساس من السنة اي فصل الصيف؟
اين هي الجمعيات الخضراء؟ التي كانت تحمل اسم النقابة الخضراء التي كانت تقوم بدور مهم و توظف حراس موسميين و تخصص بعض المعدات الخاصة باطفاء الحراءق .

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 74 = 75