اتصالات المغرب تخرج عن صمتها وترد على المحتجين

موند بريس / محمد أيت المودن

شهد صبيب الانترنيت في الآونة الأخيرة عدة مشاكل، خاصة عند تصفح مواقع التواصل الاجتماعي، من طرف مشتركي خدمة ADSL المقدمة من طرف شركة اتصالات المغرب، الأمر الذي دفع هذه الأخيرة إلي إصدار بلاغ توضيحي جاء كما يلي:

 

في إطار الصيانة الدورية للبنية التحتية للشبكة ، تم القطع الإرادي للكابل البحري Atlas Offshore ، الذي يربط أصيلة بمرسيليا ، يوم الجمعة 19/02/2021 على أن تتم إعادة تشغيله يوم 25/02/2021.

 

و تهدف هذه العملية إلى استباق المشاكل المؤثرة في جودة الخدمة و إلى تحسين مستوى الأداء.

 

و على إثر هذه العملية ، تم تحويل التدفق الدولي من الكابل المذكور إلى كابل Loukkos  البحري الذي يربط أصيلة بإشبيلية.

 

في هذا الصدد،  لوحظت بعض الاضطرابات المتقطعة في  جودة الخدمة ، خاصة إبطاء التصفح على مواقع  Facebook و  Instagram و. WhatsApp

 

قامت اتصالات المغرب بإصلاح الوضع مساء يوم 22/02/2021، أي قبل أجل إعادة تشغيل الكابل البحري .Atlas  Offshore

 

وعليه، نود أن نقدم لكم اعتذارنا عن الإزعاج الذي تسبب فيه هذا الأمر.

 

  • كان هذا هو النص التوضيحي لشركة اتصالات المغرب ، لكن أغلب المواطنين يصرون على أن صبيب الأنترنيت ضعيف منذ مدة طويلة ولا يرقى لتطلعاتهم وطموحاتهم مقارنة مع ما يكلفهم من ميزانية شهرية تزيد من الأعباء المعيشية اليومية ، خصوصا وأن دول الجوار يستفيد مواطنوها من خدمات جيدة وبأثمنة جد مناسبة..

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


45 + = 51