ابن كيران يتحدث من جديد عن التطبيع مع إسرائيل

موند بريس /محمد أيت المودن

عاد عبد الإله ابن كيران الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية ورئيس الحكومة السابق، للحديث عن تداعيات توقيع سعد الدين العثماني رئيس الحكومة على الإعلان الثلاثي بين المغرب والولايات المتحدة وإسرائيل.

 

وقال ابن كيران خلال كلمته في استقبال أعضاء المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، قبل قليل، أن “العثماني وقع حاجة جابتها الظروف وأنا ضد الإساءة للدكتور العثماني”.

 

وأضاف ابن كيران” نحن فقط تفهمنا قرارا اتخذه سيدنا الذي يتصرف في إطار صلاحياته وهو لي عارف المغرب والبلاد، ولا يمكن إلا أن نكون معه خاصة فيما يتعلق بملف الأقاليم الجنوبية وأيضا قضية فلسطين التي أكد لي فيها فؤاد عالي الهمة مستشار الملك أنها من القضايا الهامة.

 

وقال رئيس الحكومة السابق: ” نهار لي اتصل بسعد اتصل بيا فؤاد الهمة وأكد لي أن موقف المغرب من قضية فلسطين لا يتغير، ما يمكنش نسبقو العرس بليلة، نريد قليلا من الحياء وعدم التسرع “.

 

وزاد ابن كيران بالقول، أن مواقف حزب العدالة والتنمية لن تتغير ولدينا موقفنا، والمؤسسة الحكومية على قد الحال، لكن إذا رأينا أننا نطبعو مع إسرائيل فتلك رؤية ملكية لها اسبابها، ولا يمكننا أن نقول شيئا”.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


27 + = 36