إلغاء حفل الفنان المغربي سعد لمجرد في العاصمة العراقية بغداد

موند بريس / محمد أيت المودن

في سابقة هي الأولى من نوعها، أجبر المحتجون على إلغاء حفل الفنان المغربي سعد لمجرد في العاصمة العراقية بغداد مساء الخميس، بعد أن أعربوا عن غضبهم واشتبكوا مع الأمن في محيط المكان المخصص للحفل.

 

وأعلنت شركة سندباد لاند الراعية للحفل عن قرار الإلغاء من خلال نشر خبر عاجل أعلنت خلاله عن القرار من دون التطرق إلى حالة الشغب التي شهدها مكان تواجد سعد لمجرد في الحفل.

وحظي هذا القرار بالكثير من التفاعل، إذ أسف عدد من المتابعين لإلغاء الحفل خاصة وأنهم كانوا ينتظرون بفارغ الصبر لقاء سعد لمجرد الذي حقق الكثير من النجاحات وكان آخرها الديو مع الفنانة اليسا ”من أول دقيقة“.

 

وتساءلوا عن مصير لمجرد وردة فعله حيال هذا القرار، معلقين بالقول: ”عين أصابت سعد لمجرد وكأن سوء الطالع يلاحقه في حفلاته“.

في السياق نفسه، كانت الشركة الراعية للحفل أعلنت بعد ظهر يوم الخميس أن جميع التذاكر قد نفذت، مقدمة اعتذارها من الأشخاص الذين لم يحالفهم الحظ في الحصول على فرصة للتواجد في الحفل.

 

ويأتي هذا الإعلان بعد ساعات من وصول سعد لمجرد إلى بغداد، إذ أعلن عن سعادته بلقاء الجمهور العراقي، معلقا بالقول: ”حلم وتحقق“.

 

وأعرب الفنان المغربي في حديث صحفي، عن سعادته بكون حفلته كاملة العدد، معلنا عن نيته اتقان اللهجة العراقية ليكون عند حسن ظن جمهوره.

 

وكشف سعد لمجرد أن معظم أعماله هي مستوحاة من الفن العراقي ومن أبرزها: ”سليلة ومال حبيبي مالو“.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


2 + 6 =