إقليم الجديدة// من المسؤول عن تفشي البناء العشوائي بقيادة إثنين شتوكة؟

موند بريس/ عبدو

استفحلت ظاهرة البناء العشوائي بشكل مثير للقلق بقيادة إثنين اشتوكة التابعة إداريا لاقليم الجديدة، وقد انتشر البناء العشوائي في عدة الدواوير؟؟. لم تعد أشغال البناء العشوائي تنجز ليلا، بل وصل الأمر حد البناء نهارا وعلى مرأى ومسمع من الجهات المكلفة.
ولاحظت “موند بريس”، في يومه الإثنين 29 مارس الجاري، مخالفات كثيرة وتجاوزات خطيرة لا تعد ولا تحصى، حيث التسيب على مرأى من العين وفي غياب تام لمصالح السلطة المحلية الذي اصبح لا يهمها الظاهرة، هذا وتشهد الدواوير التابعة للقيادة المذكورة مجموعة من مخالفات وتجاوزات، دون أي تدخل، مما يفتح الشهية لتنامي البناء العشوائي.


إن القضاء على البناء العشوائي يتطلب تدخلا صارما من الجهات المسؤولة ضد هؤلاء المفسدين وذلك من خلال فتح تحقيق للمعرفة من المسؤول عن هذه الظاهرة ومن المقصر في محاربتها، هل الجماعة أم قائد قيادة إثنين اشتوكة؟.

وإلى حين فتح هذا التحقيق للوقوف عن قرب على حجم التجاوزات الخطيرة في هذا المجال يظل البناء العشوائي ينتشر كالسرطان مدمرا بذلك جمالية هذه الجماعة القروية الجميلة أمام أعين السلطات المحلية.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


4 + = 8