إعتقال قيادي في حركة التوحيد والإصلاح بمعبر سبتة وفي حوزته كمية كبيرة من المخدرات !

موند بريس :

تمكنت عناصر شرطة الحدود المشتغلة في المعبر الحدودي الوهمي ل”باب سبتة” المغربية المحتلة، أخيرا، من توقيف عضو في حركة التوحيد والاصلاح (فرع الفنيدق)، وفي حوزته كمية مهمة من المخدرات، كانت معدة للتهريب إلى مدينة سبتة السليبة.

وذكرت مصادر مطلعة، أن المعني بالامر (ب.ر) المنتمي إلى حزب العدالة والتنمية بالفنيدق، ضبطت مصالح الامن في حوزته كمية من المخدرات تقدر بحوالي 10 كلغ.
وأشارت إلى أنه قام بتحويط حزم المخدرات على جسده، وإرتدى جلبابا بغية عدم إخضاعه للتفتيش في المعبر، غير أن الاجراءات التي تقوم بها مصالح الامن أدت إلى ضبط كمية المخدرات.
وكشفت المصادر ذاتها، عن أن الشخص الموقوف، يشتغل مدرسا للقرآن بأحد المساجد وسط مدينة سبتة المحتلة.

وقامت عناصر الامن بإحالة المعني على الشرطة القضائية بتطوان التي باشرت معه الابحاث حول الموضوع، قبل أن تخضعه لتدبير الحراسة النظرية.
وفي الوقت الذي تم فيه تقديم الموقوف أمام النيابة العامة المختصة، تقرر إيداعه السجن المحلي بتطوان 2، في إنتظار عرضه امام القضاء من أجل المنسوب إليه.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


59 − 53 =