إستهتار المسؤولين عن قطاع الماء يغضب ساكنة بنسليمان

موند بريس/ محمد تايك الصغير

فوجئت ساكنة بنسليمان اليوم بانقطاع الماء الصالح للشرب ساعات قليلة قبل موعد الإفطار ، وذلك ماجعل المواطنين يستنكرون من هذه الأفعال حتى وإن كانت عن حسن نية أو نتيجة عطب ، ما أغضب الساكنة بشكل أكبر هو عدم إشعار و إخبار من الإدارة المعنية تخبر فيه الساكنة بالإنقطاع ، لتبقى بذلك المنازل محرومة من هذه المادة المهمة ، مما خلق متاعب و محنا لساكنة بهذا الانقطاع المفاجئ خلف استياء و تذمرا كبيرين في أوساط السكان .

استهتار المسؤولين بالقطاع الماء ، جعل الساكنة تعيش فترات عصيبة ، وخلق الارتباك والقلق في أوساط العائلات خصوصا عند اقتراب موعد الإعداد لوجبة الفطور في غياب وجود الماء بالمنازل وظلت الأسر تترقب وتنتظر الإفراج عن الماء، لكن دون جدوى. وازداد القلق بعدما لم يعد يفصل المواطنين عن موعد الإفطار إلا مدة قصيرة، مما اضطر بعضهم إلى الخروج و البحث عن قطرة ماء .

حيث مرت وجبة الإفطار لدى المواطنين بدون ماء والذي ينصح به في بداية الفطور ، واستمر انقطاع الماء إلى ما بعد هذه الفترة حيث وجدت النساء أنفسهن عاجزات عن القيام بالأشغال المنزلية في ظل غياب الماء. أما غالبية السكان فظلوا ينتظرون الماء من أجل الوضوء ، حيث لجأ جلهم إلى التيمم بعد أن حبس عنهم الماء بشكل مفاجئ.

وعلمت مصادر ل “موند بريس” أن سبب هذا الإنقطاع راجع إلى انقطاع التيار الكهربائي عن وكالة ريضال ببوزنيقة، مما أثر على قطع بالماء على جل احياء مدينة بنسليمان .

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


28 + = 38