إجراءات أمنية مشددة بأكادير لاحترام التدابير الإحترازية ضد كوفيد19

موند بريس / محمد أيت المودن

يستمر التأهب الأمني في أكادير في ظل ارتفاع  عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا بأكادير و جهة سوس ماسة و التراخي الذي سجل مؤخرا من طرف عدد كبير من الاكاديريين و زوار العاصمة السياحية.

و تشهد أكادير  إجراءات أمنية مشددة على الأشخاص المخالفين لوضع الكمامات الواقية من فيروس كورونا المستجد و حث المواطنين على ارتدائها عوض وضعها تحت منطقة الفم، حيث تم تحرير عشرات الغرامات في حق كل المخالفين.

 كما شملت الغرامات مبلغ 300 درهم في حق أشخاص ضبطوا في حواجز أمنية غير مرتدين لهذه الأداة الواقية “الكمامة” خلال تنقلهم بسارتهم، والتي كان على متنها أكثر من 4 أشخاص، أو خلال تجولهم في فضاءات عامة بالمدينة.

إلى جانب ذلك تشديد المراقبة بمداخل عاصمة سوس من خلال وضع “باراجات” بمداخل ومخارج المدينة، حيث تم توقيف حافلات نقل المسافرين لمراقبة مدى توفر الركاب على تراخيص التنقل أو جوازات اللقاح وهي نفس الإجراءات التي تباشرها المصالح الأمنية بالمحطات الطرقية بكل من أكادير و إنزكان  وهو الإجراء الذي طبق أيضا على سائقي سيارات من الصنف الأول لمراقبة مدى احترامهم للقرار العاملي الأخير لتقليص عدد الركاب إلى 3 أشخاص.

و إلى جانب ذلك يتم تشديد مراقبة التزام الحافلات بالطاقة الاستيعابية المحددة لها في احترام للتباعد الجسدي في حين تقوم السلطات المحلية بجولات على المقاهي والمطاعم للوقوف على مدى احترامها الإجراءات الجديدة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


2 + 1 =