أكادير : كورونا تدخل أحياء جديدة بالمدينة

موند بريس / محمد أيت المودن

فيروس كرونا يقتحم حيا جديا بأكادير :

علم من مصادر عليمة، بأن فيروس كورونا اقتحم حيا جديدا بمدينة أكادير، يتعلق الأمر بحي الداخلة، والذي تقطن به المصابة الجديدة بالفيروس المستجد، البالغة من العمر 31 سنة، بعدما انتقلت إليها العدوى من اختها المصابة ببنسركاو، ليرتفع بذلك عدد الأحياء التي سجل بها الوباء بمدينة أكادير إلى 13 حيا، بعدما كان 11 حيا، قبل أن ينضاف إليها حيا أنزا و الداخلة اليوم الخميس.

تسجيل إصابتين جديدتين بفيروس كورونا المستجد بأكادير

علاقة بالموضوع ،فإن مدينة أكادير عرفت صباح اليوم الخميس 21 ماي الجاري تسجيل إصابتين جديدتين بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع عدد الإصابات بجهة سوس ماسة إلى 83 حالة مؤكدة.

وجدير بالذكر أن الحالة الأولى تتعلق بسيدة تبلغ من العمر 42 سنة تشتغل بإحدى الوحدات الصناعية الخاصة بالسردين بمنطقة أنزا شمال أكادير، و اوضحت مصادر الموقع، بأن المصابة، كانت تقطن بمدينة أنزا، قبل أن تغير مقر سكناها مؤخرا إلى منطقة الدشيرة بعمالة إنزكان أيت ملول.

هذا، و جرى إكتشاف المصابة في إطار العمليات الإستباقية التي أطلقتها السلطات المختصة و المديرية الجهوية للصحة، و التي تروم الكشف عن الحالات المبكرة المصابة بكورونا داخل الوحدات الصناعية بجهة سوس ماسة.

وبخصوص الحالة الثانية فتعود لإحدى المخالطات للسيدة الثلاثينية التي تسببت في البؤرة العائلية الجديدة بحي الوفاق ببنسركاو بأكادير.

الوضع الوبائي الجديد بأكادير

تغير الوضع الوبائي لإنتشار فيروس كورونا بمدينة أكادير من حيث الأرقام و الأحياء، بعدما عرفت الحالة الوبائية بالمدينة تغييرا جديدا في عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى حدود عشية اليوم الخميس 21 ماي الجاري، إثر تسجيل 05 إصابات جديدة  ليصل إجمالي الإصابات بالمدينة إلى 34 حالة مؤكدة. توزعت بين 27 حالة بمركز المدينة و07 حالات بضواحيها. بالمقابل تم تسجيل حالة شفاء جديدة، تعود بموظف بالسجن المحلي لأيت ملول، و الذي يقطن بحي الهدى بأكادير أول أمس الثلاثاء.

هذا، وعرف التوزيع الجديد تغييرا جديدا، بعد الإستقرار الذي خيم على الإقليم في الأيام الماضية.

وتوزعت الإصابات أل: “27” بين أحياء: ” الشرف، حي الموظفين، حي سيدي يوسف، حي تالبرجت، حي تيليلا، الحي المحمدي، حي الهدى، حي بنسركاو، حي رياض السلام، حي أدرار ، منطقة تيكيوين، وحي أنزا و حي الداخلة.

في المقابل، تم تسجيل حالة واحدة بكل من تغازوت والتامري، بالإضافة إلى خمس 05 حالات بالدراركة تماثلت جميعا للشفاء التام، “تغازوت حالة واحدة، والدراركة أربع حالات”.

ومع هذه الحصيلة الجديدة، فإن 09 حالات لازالت تتلقى العلاجات الضرورية بجناح كوفيد19 بمستشفى الحسن الثاني، في الوقت الذي تم تسجيل 20 حالة تعافي و03 حالات وفاة بالاقليم.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


33 + = 38