أكادير: جمعيات المجتمع المدني بتكيوين في لقاء صحفي (فيديو)

موند بريس / محمد أيت المودن

عقدت جمعيات المجتمع المدني بتكيوين ضواحي مدينة أكادير ، لقاء صحفيا لتنوير الرأي العام الوطني حول ما تعانيه هذه الجمعيات من الحيف الذي لحقها (حسب تعبيرها) من المجلس الجماعي لأكادير سواء فيما يخص توزيع الدعم العمومي السنوي الخاص بالجمعيات، أو وضعية الفضاءات الثقافية والإجتماعية والرياضية ، أو الحيف المجالي الذي تعرفه عبر إقصاء مدينة تيكيوين من البرامج التنشيطية لمدينة أكادير الكبير.

وعلى هذا الأساس، أصدرت الجمعيات المذكورة بيانا تلقت جريدة موند بريس نسخة منه ، يتضمن مجموعة من المعطيات التي دفعتهم إلى دعوة وسائل الإعلام لإسماع صوتها لعل مدبري الشأن الجماعي بالمدينة يلتفتون ويصححون ما يمكن تصحيحه، وقد تضمن البيان مجموعة من النقاط ندرجها كالتالي:

 

  • استنكارها من تهرب رئيس المجلس الجماعي لأكادير من الإجابة على مراسلات الجمعيات ومطالبهم وتوكيل رئيس شبكة الجمعيات للقيام بهذا الدور حسب البلاغ دائما.
  • استنكارها لما يمارسه بعض نواب الرئيس وبعض المستشارين الجماعيين من ضغط ومحاولة التأثير على الجمعيات عبر الإستمالة بوعود كاذبة.
  • استنكارها للدونية والإستصغار الذي ينظر بهما إلى جمعيات المجتمع المدني بتيكيوين رغم الإشعاع المحلي والوطني الذي ما فتئت تقوم به عبر مختلف المحافل الجهوية والوطنية.
  • استنكارها تعثر انجاز بعض البنيات الثقافية والإجتماعية والرياضية وتأخير تهيئة أخرى، بحيث لا يتم تصنيفها ضمن الأولويات، وعلى سبيل المثال لا الحصر ، المسبح البلدي المبرمج قرب مؤسسة التكوين المهني، وعدم تهيئة وتجويد المركب الثقافي تيكيوين والمبرمج منذ ةلاية المجلس الجماعي السابق.
  • استغرابها من هزالة المبلغ المخصص لمدينة تيكيوين كدعم للجمعيات المدنية مقارنة مع ما هو مرصود لباقي الجمعيات بمناطق أخرى من تراب جماعة أكادير.
  • المطالبة ببرمجة بناء مركب ثقافي جديد بتيكيوين يليق بالساكنة ويوازي الدينامية الثقافية والفنية التي تعرفها المدينة وبتسريع إخراج المشاريع المبرمجة للوجود.
  • اعتماد الديموقراطية التشاركية مع الجميع
  • المطالبة بعقد لقاء عاجل مع السيد رئيس المجلس الجماعي لأكادير لبحث مجموعة من القضايا التي تهم العمل الجمعوي بالمدينة.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


9 + 1 =