أكادير: انعقاد اللجنة الجهوية للتكفل بضحايا العنف ضد النساء.

موند بريس / محمد أيت المودن

عقدت اللجنة الجهوية للتكفل بالنساء ضحايا العنف بمحكمة الاستئناف يوم 23 دجنبر 2021 الاجتماع الدوري الثاني وذلك في إطار القانون المتعلق بمحاربة العنف ضد النساء.

وأشرف الأستاذ عبد الرزاق فتاح الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بأكادير ورئيس اللجنة الجهوية للتكفل بالنساء والأطفال ضحايا العنف، على افتتاح هذا الاجتماع بحضور والي الجهة ووالي الامن والقائد الجهوي للدرك الملكي باكادير، ومدير الاكاديمية الجهوية للتربية الوطنية والتكوين المهني، ومندوب وزارة الصحة والتعاون الوطني، ومندوب وزارة الاوقاف ورئيس المجلس العلمي ومستشارين وقضاة ومساعدين اجتماعيين وجمعيات عن المجتمع المدني والمجلس الجهوي لحقوق الانسان وعدد من الفاعلين في الميدان.

وأكد الوكيل العام للملك، في كلمته الافتتاحية التي استحضر فيها مجموعة من التوجيهات في الموضوع الصادرة عن رئاسة النيابة العامة تحقيقا للهدف الاستراتيجي الأساسي، وهو محاربة العنف الذي يستهدف هذه الفئة من المجتمع والرفع من جودة خدمات التكفل بها انطلاقا من الأهداف الاستراتيجية الخاصة لسنة 2022، لمواجهة العنف ضد النساء والأطفال.

وبسط المسؤول القضائي عشرين هدفا، ستشتغل عليها النيابة العامة ومحاكم الجهة لانصاف النساء والأطفال ضحايا العنف، أبرزها تحقيق النجاعة القضائية، و إعداد برامج التربية على المواطنة، و دعم تسجيل الأطفال في الحالة المدنية، ومحاربة الهدر المدرسي وإكراه الفتيات على الزواج، و محاربة استعمال المخدرات و وكل اشكال العنف والطرد من بيت الزوجية، ومحاربة الاتجار بالبشر، وإحداث مراكز لايواء النساء المعنفات والأطفال بدون مأوى. وقد تمت تمت المصادقة على هذه الاستراتيجية بالاجماع، في انتظار تنزيلها وتحقيقها على أرض الواقع رفعا من جودة الخدمات لفائدة النساء والأطفال ضحايا العنف.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


59 + = 61