أكادير: انتحار قاصر وسط استياء عارم وغموض يكتنف الحادث

موند بريس / محمد أيت المودن

اهتز بلوك D بحي تدارت أنزا شمال أكادير على وقع انتحار طفل قاصر لم يتعدى عمره الـ 16 عاما.

 

وذكرت مصادر من عين المكان أن الهالك أقدم على شنق نفسه داخل شقة أبويه بالحي المذكور، الأمر الذي أسفر عن وفاته على الفور ، وسط استياء عارم لأفراد أسرته.

 

هذا، ومباشرة بعد وقوع الحادث المميت، حلت بمنزل الأسرة عناصر السلطات المحلية والأمنية حيث فتحت تحقيقا في الحادث، انتهى بنقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير لإجراء التشريح الطبي، للكشف عن كافة ملابسات هذا الحادث المأساوي.

 

 

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


19 + = 28