أكادير: المهرجان الدولي للفولكلور التقليدي (FIFTA) بصيغة رقمية هذه السنة

موند بريس / محمد أيت المودن

تقرر إنجاز الدورة الثالثة لمهرجان أكادير الدولي للفولكلور التقليدي (فيفتا) بصيغة رقمية هذه السنة وذلك نظرا للظرفية الوبائية التي تمر منها بلادنا كما باقي بلدان العالم.

و أعلنت “جمعية فلامون للفن والتنمية السوسيو ثقافية” المنظمة للمهرجان الدولي للفولكلور التقليدي بأن دورة هذه السنة المزمع امتددادها من 10 و 12 دجنبر الجاري، تحمل شعار ” تثمين التراث اللامادي والجاذبية السياحية “، كما أنها تأتي بتعاون مع كل من منظمة “اليونسكو” والجماعة الترابية لأكادير ومجلس جهة سوس ماسة والمجلس الجهوي للسياحة لأكادير ـ سوس ماسة.

وأوردت الجمعية في بلاغ أصدرته بهذه المناسبة مجموعة من التفاصيل المتعلقة بالدورة الثالثة للمهرجان الدولي للفولكلور التقليدي، حيث أكدت أنه سيحتضن مختلف الثقافات والأشكال الفنية المنتسبة لمناطق مختلفة من المغرب، ومن بينها فن أحواش، ورقصة النحلة، والفن الكناوي والتراث الحساني وغيرها.

وأضاف ذات البلاغ بأن المهرجان سيستضيف مشاركات أجنبية  تمثل كلا من دول الكاميرون، وكوت ديفوار، وكولومبيا، والأرجنتين، وبلغاريا، واليونان، والفيليبين، وغوادلوب، وجزر مارتيني.

ومن المعروف أن مهرجان فيفتا ينظم عادة دورات تكوينية مرتبطة بالفن والثقافة، حيث سيقف هذه السنة على موضوعي ” أفضل ممارسات التسويق الرقمي لترويج الثقافة والتراث “ و ” تثمين التراث اللامادي والجاذبية السياحية “ في موائد مستديرة سيتابعها عشاق المهرجان عن بعد.

 

وأكدت إدارة المهرجان بأن الصيغة الرقمية التي اختارتها لتنظيم النسخة الثالثة من “فيفتا” تأتي حرصا على سلامة أعداد كبيرة من الوفود والجماهير التي اعتاد المهرجان على استقبالها سنويا، وأكدت الإدارة على أنها ستوافي متابعيها بجميع تفاصيل المهرجان وعروضه الفنية عبر مجموعة  من المنصات الر قمية وصفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بالمهرجان.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 11 = 15