أكادير: أمزازي يشرف على تنصيب الرئيس الجديد لجامعة بن زهر

موند بريس / محمد أيت المودن

ترأس سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي حفل تنصيب الأستاذ عبد العزيز بنضو رئيسا لجامعة ابن زهر بأكادير خلفا للدكتور عمر حلي الذي أمضى ولايتين على رأس أكبر جامعة في المغرب.

الحفل عرف حضور أحمد حجي والي جهة سوس ماسة عامل عمالة أكادير اداوتنان ، رئيس مجلس جهة سوس ماسة، الوزير المنتدب في التعليم العالي والبحث العلمي ، الكاتب العام ومسؤولين آخرين بوزارة أمزازي ، رئيس ندوة رؤساء الجامعات، نواب رئيس جامعة ابن زهر، عمداء كليات ابن زهر وشخصيات من مختلف المشارب.

وخلال كلمته بالمناسبة أثنى سعيد أمزازي على حصيلة عمل الدكتور عمر حلي الذي قاد الجامعة منذ 2011 وارتقى بها لتضم  24 مؤسسة للتعليم العالي، تغطي الجهات خمس جهات تشكل جنوب المملكة وتحتضن أكثر من  126 ألف طالب ، واستعرض الوزير مناقب الرئيس المنتهية ولايته وكفاءاته على كافة المستويات الأكاديمية والتدبيرية التي جعلته يرقى بهذه الجامعة ويضمن اشعاعها وطنيا ودوليا ، متمنيا لخلفه الأستاذ بنضو مواصلة المسيرة يمزيد من الاصرار خاصة أنه تقدم بمشروع طموح لتطوير الجامعة وتكريس تفوقها وتميزها ، مذكرا بالكفاءة المهنية للرئيس الجديد وتجربته المتيمزة خلال مساره المهني والتي تؤهله للنهوض بنجاح بمهام التدبير الجيد لجامعة ابن زهر ، وجعلها قادرة على تكوين مواطن الغد ، وتطوير البحث العلمي، ومنفتحة على محيطها الاقتصادي والاجتماعي.

ومن جانبه، اعتبر الوزير المنتدب المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، السيد إدريس أعويشة، تعيين الأستاذ عبد العزيز بنضو على رأس جامعة ابن زهر “تعيينا مستحقا” بالنظر للتجربة والخبرة التي راكمها في مساره المهني ، مما سيؤهله لتنزيل مشروعه الرامي إلى ضمان استمرارية تطوير الجامعة، ومضاعفة إشعاعها على الصعيدين الوطني والدولي.

كلمة الوزير المنتدب في التعليم العالي والبحث العلمي استعرضت الفرص التي يتيحها القانون المنظم للتعليم العالي بالمغرب للرقي بالمؤسسات الجامعية وجعلها قادرة على الارتقاء بالفرد وتنمية المجتمع، وهو القانون الذي تنكب الوزارة على مراجعته لتحقيق نجاعة أكبر . 

وخلال كلمته شكر الدكتور عمر حلي الوزير وكل مكونات الوزارة على الدعم اللامشروط لجامعة ابن زهر، كما توجه بالشكر لوالي الجهة ورئيس مجلس الجهة وكل الشركاء بمختلف الجهات التي تغطيها الجامعة مذكرا بالمؤشرات التي كانت تسجلها الجامعة عندما تم تنصيبه رئيسا لها بقبل تسع سنوات مقارنة مع المؤشرات الحالية متمنيا للأستاذ بنضو التوفيق في مهامه ومواصلة العمل بنفس الاصرار والعزيمة لتطوير الجامعة.

أما الأستاذ بنضو الرئيس الجديد للجامعة فشكر الحكومة على الثقة التي وضعتها فيه لقيادة أكبر جامعة في المغرب مؤكدا استعداده لتكثيف الجهود وتعبئة الجميع للانخراط في هذا التحدي مشيدا بماحققه سلفه الدكتور حلي والنقلة النوعية التي حققها للجامعة بفضل تضحياته الجسام وعمله الجاد رفقة فريقه ، واستعرض أهم محاور مشروعه الذي تقدم به لرئاسة الجميع والذي نال ثقة الوزارة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


14 + = 17