موند بريس

" البغرير والبريوات " يرسلان وزير التربية الوطنية للمساءلة البرلمانية الثلاثاء المقبل.

" البغرير والبريوات " يرسلان وزير التربية الوطنية للمساءلة البرلمانية الثلاثاء المقبل.

موند بريس / محمد أإيت المودن

من المنتظر أن يمثل وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي، سعيد أمزازي، أمام البرلمان، يوم الثلاثاء المقبل (25 شتنبر)، بعد الضجة التي أثارها إقحام كلمات من الدارجة في بعض المقررات المدرسية.

وسيمثل الوزير أمام لجنة التعليم والثقافة والاتصال في مجلس النواب، حيث توصل أعضاء اللجنة بمراسلة لحضور الاجتماع الذي سيخصص لمناقشة قضايا الدخول المدرسي الجديد، ومن ضمنها مسألة إدراج مصطلحات بالدارجة المغربية في مقررات مدرسية.

كما سيناقش النواب مع الوزير مواضيع من ضمنها “الوضعية الراهنة للقطاع والاستعداد للدخول المدرسي 2018-2019”.

وسبق لحزبي العدالة والتنمية والاستقلال بموازاة مع الدخول المدرسي الجديد أن طالبا بعقد اجتماع طارئ للجنة التعليم والثقافة والاتصال، للوقوف على حيثيات إقحام مصطلحات من الدارجة من قبيل البغرير والبريوات في المقررات الدراسية.

من جهتها كانت وزارة التربية الوطنية عبر بلاغ قالت إن استعمال “عبارات دارجة” في الطبعات الجديدة للمقررات الدراسية للسلك الابتدائي “يعود لمبررات بيداغوجية صرفة”، وذلك بعدما اثرت صور من المقرر جدلا واسعا على وسائل التواصل الاجتماعي.



نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار